الارشيف / أخبار المغرب / هسبريس

شباب البيضاء يواجهون "تجاهل" مسؤولين بسلاح مبادرات التضامن

هسبريس – محمد لديب

الاثنين 22 فبراير 2016 - 07:00

اهتدى سكان حي جوادي بمقاطعة بنمسيك في الدار البيضاء إلى فكرة العمل التضامني لإطلاق مبادرة لتزيين حيهم وتنظيفه، معتمدين على إمكانيتهم المادية الذاتية، في بادرة هي الأولى من نوعها في مدينة الدار البيضاء.

files.php?file=casa4_780417760.jpg

شباب هذا الحي الشعبي، الذي يشتكي سكانه من الغياب المستمر للمسؤولين المحليين في مقاطعة بنمسيك التي يسيرها منتخبون ينتمون لحزب الاتحاد الدستوري منذ سنوات، لم يستسلموا أمام التجاهل الذي تعاني منه منطقتهم، وقرروا أخذ زمام المبادرة لتحويل "جوادي" إلى لوحة فنية حقيقية منحت روحا لهذا الحي الذي عانى من التجاهل لسنوات.

تحرك الشباب لبث الروح في حيّهم وتحسين جودة محيط عيش أبنائه وأطفاله، جعل العديد من المنتخبين يستفيقون من سباتهم، حيث اتصل أحدهم بالشباب من أجل ربط حبل الود معهم ومع ذويهم، خاصة وأن الانتخابات البرلمانية على الأبواب.

files.php?file=casa2_733528676.jpg

هذا الاهتمام المفاجئ للسياسيين بحي جوادي المهمش وبسكانه، لم يحرك ساكنا في شباب الحي، حيث أكد أسامة جابر، عضو جمعية منار الخير، في تصريح لهسبريس، "نحن جمعية شبابية لا علاقة لها بأي حزب ولا أي تنظيم سياسي، نسعى إلى إطلاق مبادرات تعيد الاعتبار للحي الذي نقطن فيه، وهو ما دفعنا إلى تنظيم عملية تزيين حي جوادي والتي انطلقت في شهر رمضان المنصرم وتواصلت في بداية شهر فبراير الجاري، وهو ما جعل مسؤولين حزبيين محليين يحاولون ربط الاتصال بنا هاتفيا، ولم يعقدوا معنا أي اجتماع بعد".

files.php?file=casa3_560560931.jpg

الاتصال الهاتفي الذي أجراه مسؤولون حزبيون ينتمون لحزب الأغلبية المسير لمقاطعة بنمسيك، تضمن رسالة واضحة، تقول حيسي أمينة، نائبة مقرر جمعية منار الخير المستقلة، وهي "نتعاونو!"، ولم يتردد أعضاء الجمعية في ربط هذا الاهتمام المفاجئ بالانتخابات البرلمانية التي ستنظم في الخريف المقبل.

"أي دعم سيقدم للجمعية من طرف المسؤولين المحليين من أجل مساعدتها في مبادراتها لتزيين وتنظيف أحياء بنمسيك، هو حقها ولا يستطيع أي أحد منازعتها فيه"، يقول أكد أسامة جابر العضو المسؤول بجمعية منار الخير ورئيسها سهيل جابر، اللذان أوضحا لهسبريس أنهم في الجمعية قاموا "بتنظيم هذا النشاط معتمدين على شباب الحي أنفسهم الذين قمنا بتأطيرهم من أجل إشراك جميع الأسر المقيمة بالحي في عملية تنظيفه وتزيينه".

files.php?file=casa33_666496393.jpg

من جهته أكد سهيل جابر لهسبريس أن "السكان هم من دعموا هذه المبادرة ماديا، ولم تكلف كثيرا في مرحلتها الأولى، فالجميع شارك في المبادرة التي لقيت ترحيبا كبيرا من طرف العديدين داخل وخارج ، وما يجب أن يعمله الجميع هو أن هذه التجربة بدأت في حي جوادي، وحاليا نخطط لتعميمها على باقي الأحياء المجاورة بمشاركة سكان تلك المناطق وأبنائها".

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن شباب البيضاء يواجهون "تجاهل" مسؤولين بسلاح مبادرات التضامن في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري هسبريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي هسبريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا