الارشيف / أخبار المغرب / كود

مذكرات معاذ لحاقد ..”من عكاشة ...

  • 1/2
  • 2/2

معاذ لحاقد- كود

 

نزلاتني السطافيط عطا لبولسي شي وراقي لموظف وقاليه هاهي الأمانة .

لقيتهم كتسناوني :”مرحبا مرحبا بواحد ثلاتين تموز ”  حيد ليا لبوليسي المينوط وقاليا “سمح ليا اولدي حنا راه معلينا والو غير كنديرو خدمتنا “، ابتاسمت ليه معرفت ما نقول.

انا معنديش مع لبوليس وكنحلم بعالم بلا عسكر وبلا  بوليس ، كنظن الا بنادم ارتقي لدرجة انسان حقيقي واستخدم العقل ديالو وولات عندو قدرة ديال التحكم فالغرائز الشرانية ديالو ومبقاش حولي ماغديش يحتاج لراعي  وماغديش يحتاج لبوليس .

لبوليس في جميع انحاء العالم وحتا فالبلدان لي كيقولو عليها بانها بلدان دمقراطية بحال ميريكان كتلقاه كيعذب وكيقمع خوه الانسان ونفس الوقت كيحمي المصالح ديال الباطرونات وصحاب اللعاقة والمافيات وهادشي هضرو عليها علماء الاجتماع ف وظيفة  جهاز الدولة القمعي ، وبلاما ندوي علا لبوليس ديالنا  لي كيتهلا فالاساتذة والاطباء اولاد الشعب ملي كيدويو علا حقهم .

قلت لحارس الحبس ” هانيا اعمي  كلشي غيدوز والحبس حتا هو مدرسة ندخلو نقراو شويا ” ، دخلني موظف لواحد لبنيقة لبس كفوف فيديه وكيضحك وكيهضر :” اه سمعت  عليكم، نتوما عشرين تموز باغيين التغيير مزيان ولكن راه سيدنا غادي فالاصلاح وخاصكم تكون جنبو ماشي ديرو  لينا الفتنة والبلبالة فالبلاد   ،  سمعت عليك  تانتا ، انت هو لحاقد؟ عنداك تحقد علينا حتا حنا ، نتا راك غير ضيف عندنا وانا راني غير كندير خدمتي  … “

قلت ليه “خود راحتك الحبس حبسكم وحنا غا ضياف عندكم و النسر فاش كيدخلوه للقفص مكبداش اتركل بحال طيورة لاخرين “، بدا كضحك وقاليا “هاد شي  ديالك، هاد الهضرة الكبيرة الغليظة  راه متنفعش معاك هنايا الا دخلتي سوق راسك راه ميخصك معانا تا خير “

كان كهضر معايا افنفس الوقت كيقلب ،  و انا  صراحة كنت خازن واحد الجوان مدوزي بين الصباع الصغار ديال رجلي وخايف الا يطيح عليه … مبغيتش نبقا نجبد معاه لاستيك فالهضرة كنسمع وكنخليه اقلب ، قلب مع روحك …

“ميترو اسبعين فالطول وشي صريفة….   خمسة وستين كيلو، سوارت ديال دار والبرتوش وبورتكلي وشي وراقي مكتوب فيهم شي تخربيق ، سبرديلة كونفيرس ” حيد ليا سيور والصمطة وخلاهم عندو كيخافو علينا مساكن لا نشنقو راسنا ، وقالي حيد سروال والكالسون و” اجلس القرفصاء” وكان كايضحك ،بقيت كنشوف فيه ،” عادي عادي متحشمش هادي غير خدمة كتدار ديما”

شد ليا من الخصيتين وبقا كيلعب فيهم بحالا كقلب زعما ، علاش كقلب هدا ؟ واش غنكون حال لغشاء ديال الخصيتين و مخبي شي كاميرا ؟؟؟

بقيت كنشوف فيه وكنضحك وقلت  ف خاطري ماشي مشكل ،   قلب كيف بغيتي غا جوان بين صباع فوتو عليك ، غير تحدي،  ماعلا بالوش الا دوزت  هداك الجوان  غادي  نحس داك الاحساس ديال راني دوزت عليه دكاكة وانتصرت عليه ، ولكن  قالي حيد تقاشر و تلمس ليا تحت رجلي واش كاين شي حاجة ….

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن مذكرات معاذ لحاقد ..”من عكاشة ... في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري كود ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي كود مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا