الارشيف / أخبار المغرب / نون بريس

مراحيض راقية في طريقها إلى التثبيت بالمواقع السياحية الأكثر زيارة

سكينة ناصح

ما انفك النقص الكبير الحاصل في المراحيض العمومية، يثير اشمئزاز العديد من المواطنين، واستياء أغلب السياح الوافدين على المملكة.
وحسب ما ذكرته مصادر صحفية، فقد جاءت مبادرة “دار الوضوء “، لتملأ هذا الخصاص، وهي مبادرة ترمي إلى تثبيت مراحيض عمومية، لكن بجودة عالية، مما يجعل من هذه الأماكن العامة، بالفعل، “بيوتا للراحة”، كما اعتاد البعض تسميتها، حتى تستجيب لتطلعات المواطنين والسياح على السواء.
ووفق ذات المصادر، فإن وزير السياحة المغربي “لحسن حداد”، أعطى انطلاقة هذا المشروع الحيوي، والذي كان غيابه يشكل وصمة عار للمسؤولين بالدرجة الأولى، ويحرج المواطنين أمام أصدقائهم من جنسيات مختلفة. ويقع المشروع الواعد في قلب المدينة العتيقة، بمراكش، غير بعيد عن المعلمة الشهيرة “قبور السعديين”، بحي القصبة.
فتح هذا المحل التجاري الشهير ، الذي يضم مراحيض نظيفة وصحية، ومتجرا لبيع مستلزمات وخدمات النظافة، سيعرض خدماته على زواره مقابل 5 دراهم.
وهي تعريفة، حسب مواطنين، ليست في متناول الجميع، ولا تشجع المواطنين على ارتيادها، وإن كانت الأخبار الواردة، تؤكد أن التجربة، إذا ما نجحت، سيتم تعميمها لاحقا، لتصل إلى 150 مرحاضا في أفق 2020.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن مراحيض راقية في طريقها إلى التثبيت بالمواقع السياحية الأكثر زيارة في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري نون بريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي نون بريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا