الارشيف / أخبار المغرب / هسبريس

تعيين أستاذة يُثير نقاشا نقابيا بمدينة الجديدة

صالح الخزاعي من الجديدة

الأربعاء 24 فبراير 2016 - 23:10

نقلت أربع تنظيمات نقابية إقليمية احتجاجها من الجديدة إلى سيدي بنور، حيث احتشد عدد من رجال ونساء التعليم أمام مقر المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، للتعبير عن احتجاجهم على قرارات أصدرها المندوب الإقليمي لسيدي بنور، إبان تكليفه بتسيير شؤون المندوبية الإقليمية للجديدة.

المحتجون المنضوون تحت لواء النقابة الوطنية للتعليم "ف.د.ش"، والجامعة الوطنية للتعليم "ا.م.ش"، والجامعة الوطنية لموظفي التعليم "ا.و.ش.م"، والجامعة الحرة للتعليم "ا.ع.ش.م"، استنكروا بشدّة ما اعتبروها "اختلالات وتجاوزات شابت فترة تكليف المدير الإقليمي لسيدي بنور بتسيير مديرية الجديدة، مخلّفا وراءه ملفات مشبوهة"، حسب تعبيرهم.

ومن بين الملفات التي دفعت نقابات الجديدة إلى الاحتجاج بسيدي بنور، إقدام المدير الإقليمي على تعيين أستاذة للتعليم الابتدائي بمجموعة مدارس الغربة، المعتبرة منصب جذب بمدينة الجديدة بامتياز، ما اعتبرته النقابات الأربع "خرقا في حق الشغيلة التعليمية"، مشيرة إلى أن "التعيين كان صفقة في واضحة النهار، وريعا نقابيا يضرب في العمق تكافؤ الفرص، خاصة أن الأستاذة انقطعت عن العمل 60 يوما إلى أن تسلمت التعيين".

وأوردت النقابات، في بلاغ لها، أن العملية مرت في ظروف غامضة، وخارج أي حركة انتقالية، لا وطنيا ولا جهويا ولا محليا، في الوقت الذي يتعذر المدير الإقليمي، حسب البلاغ، بتعرضه لضغوطات من أجل التوقيع على التعيين. كما أشار المحتجون إلى أنهم "وجهوا مراسلة للمدير الإقليمي الجديد، لتحذيره من التعيين المشبوه، وما قد يترتب عنه من اختناقات في الساحة التعليمية"، حسب البلاغ.

في المقابل، أصدرت النقابة الوطنية للتعليم "ك.د.ش" بالجديدة بلاغا توضيحيا، باعتبارها النقابة المتبنية لملف الأستاذة، تؤكّد من خلاله أن "الملف قانوني ولا تشوبه أي شائبة، وأن الجهات التي تروّج المغالطات حول حيثيات الانتقال هي التي تريد مساومة الإدارة للحصول على الامتيازات".

وأورد البلاغ ذاته أن انتقال المعنية بالأمر جاء في إطار مراسلة وزارية تحت رقم 14/1822، بتاريخ 24/09/2014، تقضي بتنقيل زوجات الأطر الإدارية إلى الأقاليم التي يعمل بها أزواجهن، ما دفعها إلى تقديم طلب تنقيلها إلى مديرية إقليم الجديدة، مكان عمل زوجها، والذي حظي بموافقة كل من مدير مؤسستها، نائب سيدي بنور، ومدير الأكاديمية، لتوضع بعد ذلك رهن إشارة مديرية الجديدة.

وبادرت الأستاذة، يضيف البلاغ، إلى "مراسلة المديرية للإسراع بتعيينها في مكان يعرف خصاصا، حينما لاحظت تأخرا في عملية استصدار التعيين، إذ لم ترض لنفسها أن تبقى في وضعية شبح، انسجاما مع مبادئ نقابتها، إلا أن بعض الأطراف ضغطت في اتجاه عدم تعيينها في المؤسسات التي طلبتها، وأمام هذا الوضع طلبت مديرية الجديدة إفادة من الوزارة الوصية، فجاء الرد لصالح الأستاذة".

البلاغ ذاته أكّد أن تعيين المعنية بالأمر مشابه لملفات سابقة، مرتبطة بوضع أصحابها رهن إشارة المديرية الإقليمية، إذ تم منحهم تعيينات بكل من المدرسة التطبيقية، ومدرسة طه حسين، وم.م المريشات، رغم عدم توفرهم على أقدمية تؤهلهم للاستفادة من تلك المناصب ذات الامتياز.

من جهته، أكّد محمد حجاوي، المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بسيدي بنور، المكلّف السابق بمديرية الجديدة، أن المدير الإقليمي الحالي، بمعية النقابات الغاضبة، يمكنه إعادة النظر في الإجراءات السابقة إذا تبيّن عدم قانونيتها، مستدركا بأن ملف الأستاذة محصّن وقانوني، وتعيينها مبني على مراسلة أكاديمية من جهة، والرد على طلب إفادة مديرية الموارد البشرية من جهة ثانية.

وختم المتحدث تصريحه لهسبريس بتوجيه النقابات المحتجة إلى التفرغ للمستقبل وما يحمله من تحديات، مشيرا إلى أن "كثرة اللغط والجلبة لن يفيدا الإقليم ولا الجهة"، وأن "منظمي الوقفة الاحتجاجية بسيدي بنور يجهلون أدبيات العمل النقابي"، مستغربا في السياق ذاته وصول مكاتب نقابية إقليمية إلى مستوى نقل الاحتجاج من إقليم إلى آخر.

أما عبد العزيز بوحنش، المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالجديدة، فأشار إلى أنه حديث العهد بتقلّد مسؤولية تدبير الشأن التعليمي بالإقليم، وأنه حضر اجتماعا تحت إشراف مدير الأكاديمية الجهوية، بحضور النقابات المعنية، وقدّم المسؤول الجهوي، ساعتها، توضيحات حول الملف المرتكز على مراسلة وزارية.

وأكّد المتحدث ذاته، في تصريح لهسبريس، أنه سيواكب الملف المثار من طرف المكاتب النقابية الأربعة، من أجل معرفة جميع حيثياته التي جرت أطوارها قبل انتقاله إلى إقليم الجديدة، وذلك في أفق اتخاذ الإجراءات القانونية الملائمة.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن تعيين أستاذة يُثير نقاشا نقابيا بمدينة الجديدة في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري هسبريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي هسبريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا