الارشيف / أخبار المغرب / هسبريس

عمارات تهدد سلامة مواطنين وسط المحمدية

هسبريس من المحمدية

الخميس 25 فبراير 2016 - 15:53

أعربت فعاليات جمعوية بمدينة المحمدية عن عزمها توجيه عريضة مطلبية إلى السلطات المحلية، والى المصالح المركزية لوزارة الداخلية، للتدخل من أجل وضع حد للأخطار المحدقة بالساكنة، والمعرقلة لدينامية السير والجولان بشارع الحسن الثاني والشارع المتفرع عنه المؤدي إلى مقر العمالة، وذلك بسبب الشظايا المتناثرة من بقايا ثلاث عمارات شاهقة تم إهمالها منذ أكثر من 35 سنة.

وبحسب الفعاليات ذاتها، فإن العمارات الثلاث هي عبارة عن ثلاثة مبان سكنية تتكون من طابق أرضي وسبع طوابق علوية، تم الشروع في تشييدها في أواخر السبعينيات وبداية الثمانينيات من القرن الماضي، وتم التخلي عنها وهي في طور البناء لأسباب غير معروفة، مما جعلها تتآكل وتتصدع وتصبح عبارة عن قنبلة موقوتة قابلة للانهيار على رؤوس المواطنين في أي وقت.

ويعتبر الفاعلون المدنيون أن البنايات المتصدعة والمهملة تسائل السياسة العمومية بالمدينة، وتسائل التهيئة والتدبير العقاري بالإقليم، كما أنها تشكل خطرا على الأمن العام، على اعتبار أنها أصبحت قبلة للمتسكعين، فضلا عن أنها تسيء إلى جمالية المدينة.

وأوضح المصدر ذاته أن النقاش العمومي المحلي يتداول فرضيات عدة حول سبب بقاء هذه العمارات لأكثر من ثلاثة عقود دون إتمام أشغال البناء ودون استغلالها، لدرجة تآكل بنيانها وتصدع أعمدتها الأسمنتية.

ومن بين الفرضيات المطروحة أن هذه المباني كانت في ملك جنرال عسكري كبير توفي في حادثة سير بضواحي مراكش، ومنذ ذلك التاريخ والعمارات مجرد بنيان غير مكتمل يتصدع يوما بعد يوم، مهددا سلامة السكان، ومسيئا إلى مدينة تسمى، للأسف، مدينة الزهور.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن عمارات تهدد سلامة مواطنين وسط المحمدية في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري هسبريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي هسبريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا