الارشيف / أخبار المغرب / كود

لقاء البقالي مع الصحافيين فكازا كان سخون. قرار تعرفو آش وقع

  • 1/2
  • 2/2

 

 

أنس العمري///

 

اشتكى عدد من الصحافيين إلى عبد الله البقالي، رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية، “المضايقات والاستفزازات اللفظية” التي تعرضوا لها من طرف عدد من “الزملاء الصحافيين”، منخرطين في النقابة الوطنية للصحافة، بعد تعبيرهم صراحة وعلانية عن رفضهم للشروط المذلة والحاطة بالكرامة التي وضعتها لجنة صرف الدعم من أجل الاستفادة من الدعم الذي خصصته الدولة للصحافيين العاملين بقطاع الصحافة المكتوبة.

 

وجاء ذلك خلال اللقاء التواصلي الذي عقده عبد الله البقالي، عشية اليوم الثلاثاء، بمقر فرع النقابة الوطنية بالدار البيضاء، مع الصحافيين الموقعين على العريضة الرافضة لـ “مخطط إذلال الصحافيين”.

 

وأكد صحافيون لرئيس النقابة الوطنية للصحافة بالمغرب أن بعض ممثلي النقابة لم يكن صدرهم رحبا خلال مناقشة ومحاولة إقناع الصحافيين بأهداف الشروط الموضوع لصرف الدعم، بل إن بعضهم ذهب إلى حد التشكيك في “نوايا” الزملاء من طلب لقاء البقالي، الذي أذهبت طريقة تواصله ما وصفه بـ “القلق” الذي انتاب الصحافيين حول طريقة تدبير ملف صرف الدعم.

 

والأكثر من هذا، فإن البقالي اعترف أنه أصر على الحضور ولقاء الصحافيين، رغم أنه تلقى اتصالا بعدم الحضور لأن “المتصل أخبره أن الاجتماع غير قانوني”.

 

ولم تقتصر حملة التجريح التي اعتقد البعض أنها ستكون رادعا للتراجع عن مطلب “تغيير الأسئلة الحاطة بالكرامة التي تضمنتها الاستمارة”على الصحافيين فقط،  بل امتدت إلى مؤسسات، إذ قال أحد الزملاء، وهو قيادي في النقابة الوطنية للصحافة، “كيف لمؤسسة لا تحترم الاتفاقية الجماعية تتحدث عن كرامة الصحافي”، وهو كلام فهم منه الحاضرون أنه موجه لـ “الأحداث المغربية” التي نشرت، في ركن “من صميم الأحداث”، أن طريقة تنفيذ الاستفادة من الدعم قدمت الصحافة “في مشهد مهنة ضعيفة متسولة”.

 

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن لقاء البقالي مع الصحافيين فكازا كان سخون. قرار تعرفو آش وقع في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري كود ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي كود مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا