الارشيف / أخبار المغرب / زنقة 20

بعد إغلاق الحكومة لعيادته المجانية بضغط من المصحات الخاصة. طبيب الفقراء يغادر

  • 1/2
  • 2/2

زنقة 20. الرباط

أعلن الطبيب المغربي ‘زهير لهنا’ الشهير بلقب ‘طبيب الفقراء والمعوزين’، أنه قرر نقل فكرة العلاج المجاني لللاجئين السوريين والأفارقة خارج ، بعد اغلاق وزارة الصحة لعيادته المجانية ورفض منحه الترخيص لإقامة عيادة خيرية رسمية.

وكشف الدكتور ‘لهنا’ في تدوينة على حسابه بالفيسبوك أنه قرر مغادرة المغربقائلاً ‘ارض الله واسعة’، مشيرا إلى تركيزه على العمل الخيري في سوريا وإفريقيا جنوب الصحراء، بهدف إنجاح مركز “إنجاب” الذي أطلقه، لافتا إلى أن المسؤولين عن الصحة بالمغرب “لا يزالون بعيدين عن إتاحة الخدمات الصحية للجميع بمن فيهم الفقراء رغم أن ذلك يدخل في إطار التزاماتهم، ويعد من الحقوق الأساسية للإنسان”.

وعبر ‘لهنا’ عن أسفه من توقف نشاطه الخيري في بسبب التراخيص، قائلا في هذا الصدد “أمر واضح ألا نشارك في السلام الاجتماعي في بلاد يديرها أشخاص لا يرغبون بذلك، وإنه بين الفضوليين والمنتفعين من بؤس الآخرين والمتفرجين، لا يمكن له أن يسير بعيدا، بينما لا توجد سلطة عند الفئة المشجعة للتغيير”.

وأشار زهير لهنا، إلى أن السلطات زارت عيادته من أجل إنزال اللافتات عنها، موضحا أن هيئة الأطباء لم تتخذ أي قرار بعد بشأن منحه الترخيص، لافتا إلى أنه سيعود إلى أنشطته الإنسانية الدولية في سوريا ودول إفريقيا جنوب الصحراء، “إذا لم أستطع السوريين والجنوب الصحراويين في ، فلأقم بذلك في بلدانهم”، يضيف المتحدث.

وكان الطبيب المغربي قد قرر بعد مغادرة عمله في فرنسا التركيز على “المهمة الإنسانية التي خلق من أجلها”، حيث أنشأ عيادة خيرية لعلاج اللاجئين السوريين والأفارقة والفقراء بالمغرب، مشددا على أن فكرته كانت في البداية افتتاح مركز استشفائي متكامل التخصصات، “غير أن القانون المغربي لا يشرع الاستثمار الخيري في مجال الصحة بمبرر أن القطاع العام مجاني، وهو ما لم يعد حاضرا”، حسب قوله.

وصرح وزير الصحة، الحسين الوردي، سابقا، بأن وزارته وهيئة الأطباء لم يتوصلا بطلب الترخيص لعيادة لهنا، لافتا إلى أن فكرته تشجع على “المنافسة غير الشريفة تجاه الأطباء والمستشفيات التي تؤدي الضرائب”، مشيرا إلى أن وزارته “ليس لها أي دافع لمنع عيادة اللاجئين السوريين من العمل، غير أن ذلك يجب أن يكون مطابقا لمجموعة من المعايير التقنية واللوجيستيكية”، حسب قوله.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن بعد إغلاق الحكومة لعيادته المجانية بضغط من المصحات الخاصة. طبيب الفقراء يغادر المغرب في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري زنقة 20 ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي زنقة 20 مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا