الارشيف / أخبار المغرب / هسبريس

نزيف الاستقالات يتواصل من "النهضة والفضيلة"‎

هسبريس من الناظور

السبت 13 فبراير 2016 - 19:05

لازال نزيف الاستقالات من حزب النهضة والفضيلة يتواصل، فبعد استقالة القيادي ونائب الأمين العام، حمزة الكتاني، وبعد قرار تجميد عضوية القياديين أحمد محاش وعبد الغني المرحاني، قدم أعضاء المكتب المحلي لحزب "الشمس" بمدينة زايو استقالتهم من التنظيم، معلنين فك الارتباط به نهائيا.

وأورد الكاتب المحلي، في نص الاستقالة التي تتوفر عليها هسبريس، أن اجتماعا للمكتب تمخض عنه اتخاذ جميع الأعضاء قرار الانسحاب نهائيا من التنظيم، "لانفراد بعض أعضاء الأمانة العامة بالقرارات، وغياب التشاركية، وعدم تقدير مجهودات المنتمين إلى التنظيم بالناظور وزايو، وتجميد عضوية كل من محاش والمرحاني".

وجاء في استقالة أخرى، ممهورة بتوقيع أسامة بلكنش، عضو الأمانة العامة لحزب النهضة والفضيلة، ونائب التنسيقية المحلية لإقليم الناظور، تتوفر عليها هسبريس: "استقالتي تأتي انسجاما مع قناعاتي المبدئية بعدم جدوى الاستمرار، وتعليق أنشطتي بصفة دائمة في هذه المؤسسة التي عقدنا عليها أمالا عريضة من أجل بلورة مشروع واضح المعالم يأتي لامتعاضي من الطريقة التي يدار بها للحزب، والأخطاء المتكررة على مستوى القيادة منذ المؤتمر الوطني الثاني، والقرارات الأحادية الجانب التي أدت إلى تهميش القيادات الحقيقية التي لها مشروع واقعي يتوافق وينسجم مع إرادة المكونات الشابة، التي أثبتت مع مرور الوقت أنها قادرة على قيادة الحزب إلى بر الأمان".

وأشار بلكنش إلى "المعارك الطاحنة والدائرة في الخفاء من أجل المصالح الشخصية على حساب مستقبل الحزب.. كل هذا يحدث والقيادة تعيش حالة من الانفصام، أدت بها إلى الانحياز إلى طائفة دون أخرى، الأمر الذي أحدث شرخا وتصدعا كبيرا".

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن نزيف الاستقالات يتواصل من "النهضة والفضيلة"‎ في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري هسبريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي هسبريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا