الارشيف / أخبار المغرب / هسبريس

رغم حكم القضاء .."الصابو" يواصل اعتقال السيارات بالرباط

هسبريس - محمد الراجي

الثلاثاء 16 فبراير 2016 - 10:00

يوم 30 مارس 2015، أصدرت محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط حُكما لصالح النقيب عبد الرحمان بنعمرو، ضدَّ شركة التنمية المحلية لمدينة الرباط "الرباط باركينغ"، يقضي بعدم قانونيّة استخلاص الرسوم عن وقوف العربات، وفرْض غرامات واستعمال "الصابو" عند عدم الأداء.

هذا الحُكم جاء بعْد نضال النقيب بنعمرو ضدَّ "شركة الصابو"، دامَ أزيد من خمس سنوات، واستطاعَ كسْبَ القضيّة ابتدائيا واستئنافيا، لكنَّ الغريبَ في الأمر هو أنَّ الفخاخ الحديدية لشركة "الصابو" ما زالتْ تَشُلّ حركة عجلات سيّارات المواطنين في العاصمة الرباط، ولا تُنزعُ إلا بعْدَ أداء الغرامة.

الحُكم الصادر عن محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط لم يقْض فقط بعدم استعمال "الصابو"، بلْ أيضا بإزالة جميع الأجهزة المُعدّة لاستخلاص الرسوم، وسَحْب أعوان الشركة الذين يقومون بجمع الغرامات، لكنَّ شيئا من مضمون هذا الحُكم القضائي لم يُطُبّق، إلى حدّ الآن.

ولمْ تتوقّف مفاجآت هذه القضيّة عند حدودِ شركة "الصابو"، بل امتدّتْ إلى المجلس البلدي للرباط. فعند طلب التنفيذ، صرّح رئيس المجلس الجماعي بأنّه نفّذ الحُكم، وجرى إثبات هذا التصريح في محضر تنفيذي مُحرّر بتاريخ 22/06/2015، تحت رقم 728/15/1، لكنّ الحاصل هو أنّ المجلس لمْ ينفّذ الحُكم.

وسارعَ النقيب بنعمرو، غداة ذلك، إلى رفْع دعوى استعجالية أمام المحكمة الإدارية بالرباط ضدّ المجلس الجماعي للمدينة وشركة "باركينغ الرباط"، بسبب رفض تنفيذهما الحكم، طالبَ فيها بغرامة قدرها 5000 درهم في اليوم، تُحتسب بأثر رجعي ابتداء من تاريخ الامتناع عن التنفيذ، وهو 22 يونيو 2015.

طلبُ بن عمرو استجابتْ له المحكمة الإدارية بالرباط، وأصدرتْ حُكما بهذا الخصوص بتاريخ 10 فبراير الجاري، تحت رقم 355، لكنْ وعلى الرغم من قبول الدعوى الاستعجالية، يبقى السؤالَ الذي يطرح نفسه هُوَ: من أيْن تستمدّ "شركة الصابو" نفوذها الذي يجعلها تمتنع عن تنفيذ حُكم ضدّها جرى تأييده استئنافيا؟

بالنسبة للنقيب عبد الرحمان بنعمرو، فإنَّ القضيّة تجاوزتْ إطارَها القانوني، وصارت "مُشكلا سياسيّا"، قائلا: "مشكلُ عدم تنفيذ الأحكام الصادرة ضدّ الدّولة مُشكل قْدْ الدنيا، فالقضاء يحكمُ، لكنّ الأحكامَ لا تُنفّذ، وهذا ضرْب للقانون، ولمقتضيات الدستور، الذي ينصُّ على أنَّ تنفيذ الأحكام مُلزم".

بنعمرو حمَّل مسؤوليّة استمرار "شركة الصابو" في نصْب الفخاخ الحديدية لسيارات المواطنين في شوارع وأزقّة الرباط وفرْض غراماتٍ عليهم إلى المجلس الجماعيّ أيضا، وقال، في اتصال مع هسبريس: "قالوا لنا لقد نفّذنا الحُكم، لكنّهم لم يُنفّذوا شيئا".

وأضافَ المتحدّث أنَّ الدعوى الاستعجاليّة التي رفعها ضدّ المجلس الجماعي، والتي طالبَ فيها بفرض غرامة مالية بـ5000 درهم في اليوم على المجلس، "تشكّل نوعا من الضغط لحمْله على تنفيذ الحكم"، ومضى يقول: "عوض أنْ يطبقوا القانون ويدافعوا عن مصلحة المواطنين، يفعلون العكس".

ويُرتقبُ أنْ تأخذ قضية "شركة الصابو" بالرباط أبعادا أخرى مستقبلا، حيث يستعدُّ الائتلاف المغربي لجمعيات حقوق الإنسان، والذي يضمّ 22 جمعية وهيئة حقوقية، لعقدْ ندوة، خلال شهر أبريل القادم، حوْلَ موضوع عدم تنفيذ الدولة للأحكام الصادرة ضدّها، ستتمخّض عنها لجنة ستتولّى متابعة تنفيذ هذه الأحكام.

وذهبَ بنعمرو إلى القول إنَّ عدمَ تنفيذِ المجلس الجماعي لمدينة الرباط و"شركة الصابو"، للحُكم الصادر ضدّهما، ينطوي على "جريمة الغدر"، بحسب منطوق القانون الجنائي المغربي، معتبرا أنَّ الامتناع عن تنفيذ الأحكام الصادرة ضدّ الدولة "يهدّد الاستقرار الاجتماعي والسياسي".
بنعمرو حمّل المسؤولية للبرلمان ولرئيس الحكومة، قائلا: "هناك آلاف من الأحكام القضائية ضدّ الدولة لمْ يجرِ تنفيذها، والبرلمان يتفرّج، ورئيس الحكومة، الذي يُمثّل الدولة، بدوره يتفرّج".

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن رغم حكم القضاء .."الصابو" يواصل اعتقال السيارات بالرباط في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري هسبريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي هسبريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا