الارشيف / أخبار المغرب / المغرب اليوم

مرشح "الجمهوريين" يحافظ على الصدارة في السباق…

  • 1/2
  • 2/2

واشنطن - رولا عيسى

حافظ مرشَح الحزب "الجمهوري" دونالد على الصدارة في ولاية بالميتو، خلال منافسات السباق الرئاسي للولايات المتحدة الأميركية. وأتت استراتيجية النقاش التي اتبعها ثمارها في الولاية حيث تفوَق على كل خصومه الجمهوريين، بعد أن شن هجومًا على الرئيس السابق جورج دبيلو بوش كأداة ضغط ضد المرشح الجمهوري الحالي.
 
ووصف بوش بالكذب في ادعائه بوجود أسلحة دمار شامل في العراق، بعد أن أقرت ادارته بعدم وجودها، ولمح لأنه يتحمل المسؤولية عن احداث 9/11 التي حصلت خلال ولايته. وتشير استطلاعات للرأي في ولاية ساوث كارولينا أن هذه التصريحات أثرت على قليلا ولكنها لن تسبب ضرر حقيقي لمستقبله في الحزب الجمهوري، ووصلت نسبة تأييد نسبته الى 33% الا أنها كانت بين 35% و42% بعد الانتخابات التمهيدية في نيو هامبشاير.
 المغرب اليوم - مرشح الجمهوريين يحافظ على الصدارة في السباق الجمهوري
 
وأتت تصريحات ضمن مناظرة مع أخو الرئيس السابق جورج بوش جيب بوش المرشح للرئاسة والذي تمكن من تحسين موقفه بعدما رفع نسبته في الاستطلاعات الى 13%، مما وضعه على بعد نقطة واحدة من المرشح تيد كروز وماركو روبيو اللذان حصلا على 14% في اخر الاستطلاعات. كما جاءت الاستطلاعات بعد نقاش حاد في الحزب الجمهوري، هاجم فيه الرئيس الجمهوري السابق جورج بوش في حين بقي كل من شقيقه جيب وروبيو يدافعان عنه.

المغرب اليوم - مرشح الجمهوريين يحافظ على الصدارة في السباق الجمهوري
 
وأشار دونالد "لقد فقدت مئات من أصدقائي في احداث انهيار برجي التجارة العالميين التي أتت في عهد جورج بوش، فهل استطاع بوش أن يبقينا بأمان؟ لا أعتقد أن هذا يسمى أمان". وصرخ عليه روبيو قائلا "أتت أحداث برجي التجارة لأن بيل كلينتون لم يقتل اسامة بن لادن مع أنه كان يملك فرصة لذلك". فرد عليه ترام "وكان جورج بوش يمتلك الفرصة أيضا ولكنه لم يسمع نصيحة وكالة الاستخبارات المركزية".
 
ووضحت تصريحات الملياردير حول جورج بوش أنه يصر على لوم بوش على أحداث 9/11 بالرغم من أنه عاد بعدها ونفى أنه كان يقصد ذلك، وأوضح في مقابلة صحافية "أنا لا ألوم الرئيس جورج بوش بالرغم من أن "السي آي إيه" أفادت بوجود الكثير من المعلومات بأن شيء مثل هذا كان سيحدث، لا ألوم أحد على هذه المأساة".
 
وأضاف، "ولكن هل كان يستطيع أن يفعل شيء حيال الأمر؟ عملاء وكالة الاستخبارات المركزية يعرفون ما حدث، وأنا لا ألوم أحد هو خطأ الاستخبارات حول أسلحة الدمار الشامل ولكني أقول إنه خاض الحرب ظنا منه بوجود أسلحة دمار شامل، ربما كان يعرف وربما لم يكن". ورفض الرئيس بوش التعليق على تصريحات أثناء دعمه لأخيه في ولاية كارولينا الجنوبية، مشيرًا إلى أن "هذه أوقات صعبة وأعرف أن الأميركيين غاضبون ولكننا لا نحتاج شخص في البيت الأبيض يشعل غضبنا ويزيد من احباطنا".
 
وتابع جورج بوش، "القوة ليست كلمة جوفاء وليست وعود، وليست مسرحية، القوة تأتي من النزاهة، وفي تجربتي ثبت أن الشخص الاقوى ليس بالضرورة صاحب أعلى صوت في الغرفة". ولم يجد جيب بوش أي حرج في الرد على تعليقات قائلا "في الوقت الذي كان مشغولا في برنامج التلفزيون الواقعي الذي يتحدث عنه، كان جورج يبني الاجهزة الأمنية ليبقينا بأمان".
 
وأظهر استطلاع للرأي على "ان بي سي" نيوز أن ما زال على رأي السباق على الصعيد الوطني، وكان قد فاز في الانتخابات التمهيدية في نيو هامبشاير، ووصلت نسبه التأييد له في بداية شباط/فبراير الى 35% وارتفع في منتصف الشهر الى 38%. واستطاع ماركو روبيو أن يحظى بالدعم أيضا خلال الأسبوع الماضي فارتفعت نسبه تأييده من 14% الى 18%، أما على الجانب الديمقراطي فلم يواجه بيرني ساندرز أي عثرة في استطلاعات الرأي مع تأييد بنسبة 22% متفوقا على كلينتون التي خسرت نقطة واحدة في ولاية أيوا، وبقيت نسبه تأييد بيرني قبل وبعد عقد المؤتمرات الحزبية الخاص بحزبه نفسها مع 39%. واستطاعت كلينتون أن تحافظ على نفسها مستقرة بالرغم من الأداء القوي لساندرز في الولايتين الاولى، وصلت كلينتون الى مدينة أيوا مع دعم 50% من الديمقراطيين الوطنين.
     

 

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن مرشح "الجمهوريين" يحافظ على الصدارة في السباق… في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المغرب اليوم ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي المغرب اليوم مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا