الارشيف / أخبار المغرب / هسبريس

مهندسون يُحَملون حكومة بنكيران مسؤولية الاحتقان الاجتماعي بالبلاد

هسبريس - أمال كنين (كاريكاتير - مبارك بوعلي)

الخميس 18 فبراير 2016 - 04:00

دخل المهندسون على الخط في قضية المشروع الحكومي لإصلاح التقاعد، معبرين عن رفضهم له، ومحملين الحكومة مسؤولية "الاحتقان الاجتماعي"، مع استحضار "السياق الوطني والدولي الصعب وانعكاساته الآنية والمستقبلية على المهندسين خصوصا، وعلى عموم المواطنين المغاربة"، حسب تعبيرهم.

وعبرت النقابة الوطنية للمهندسين المغاربة، في بيان توصلت هسبريس بنسخة منه، عن رفضها المطلق لما أسمته "مشروع القانون الأحادي الذي أعدته الحكومة لمعالجة اختلالات الصندوق المغربي للتقاعد"، مشيرة إلى أن الحكومة، ومن خلال هذا القانون، "تحمل المنخرطين عواقب سوء الحكامة لهذا الصندوق، من خلال الزيادة في مساهماتهم والرفع من سن التقاعد وتخفيض المعاشات"، على حد قولها.

ووجه المهندسون الدعوة للحكومة من أجل "فتح حوار جدي مع الفرقاء الاجتماعيين لإصلاح شامل لأنظمة التقاعد"، مشيرين إلى أن ذلك يجب أن يكون "انطلاقا من الأسس التي توصلت إليها اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد، دون المس بالقدرة الشرائية للمواطنين".

على صعيد آخر، عبرت النقابة ذاتها عن تضامنها المبدئي والمطلق مع الأساتذة المتدربين في "الدفاع السلمي عن مطالبهم"، محملة الحكومة المسؤولية الكاملة في الموضوع، "جراء تخبطها وتعثرها في تدبير ملف التعليم عموما"، مستنكرة سياستها "القمعية والحاطة من الكرامة في تدبير هذا الملف"، على حد قولها.

وشددت النقابة ذاتها على ضرورة الانكباب العاجل على تقييم مبادرة تكوين 20000 مهندس سنويا بحلول 2020، نظرا لما أسمته "التزايد المهول لعدد المهندسين المعطلين"، مطالبة أيضا بالتعجيل بخلق المرصد الوطني للهندسة، لتوفير الإحصائيات الحقيقية والدقيقة حول وضعية المهندسين ببلادنا.

ومن المطالب التي تقدمت بها النقابة أيضا ضرورة التسريع في خلق الهيئة الوطنية للمهندسين، "كإطار ضامن لتنظيم المهن الهندسية وجودة التكوين الهندسي، خصوصا بعد تكاثر المدارس والمعاهد العمومية والخصوصية لتكوين المهندسين، في غياب مراقبة فعالة لجودة التكوين والبرامج".

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن مهندسون يُحَملون حكومة بنكيران مسؤولية الاحتقان الاجتماعي بالبلاد في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري هسبريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي هسبريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا