الارشيف / أخبار المغرب / نون بريس

القضاء الفرنسي يحكم لفائدة الصحافيين المتهمين بابتزاز الملك و يدين “لوجورنال دو ديمونش”

سلمى براق

أدان أمس الأربعاء القضاء الفرنسي الأسبوعية الفرنسية “لوجورنال دو ديمونش” بأداء درهم رمزي، للصحافيين الفرنسيين إيريك لوران وكاترين غراسييه، المتابعان في قضية ابتزاز الملك محمد السادس.

و كان الصحافيان الفرنسيان قد رفعا دعوى قضائية ضد الأسبوعية الفرنسية، واتهماها بالمس بمبدأ قرينة البراءة، بعد نشرها مقالا يوم 30 غشت الماضي أي بعد أيام فقط من اعتقالهما من طرف الشرطة الفرنسية، ورأت المحكمة الفرنسية، أن الأسبوعية الفرنسية استبقت حكم القضاء، وأنها “دفعت القارئ في مقالها للاعتقاد أن إيريك لوران وكاترين غراسييه مذنبان”، كما رأت المحكمة أن كاتب المقال لم يقم أي تحفظ على تصريحات المسؤولين المغاربة في القضية. وكان الصحافيان الفرنسيان قد طالبا بتعويض قدره 30 ألف أورو، عما قالا إنها أضرار معنوية لحقت بهما جراء المقال، غير أن المحكمة قضت بأورو واحد رمزي، و جذير بالذكر أن القادي قرر متابعة الصحافيين الفرنسيين، في حالة سراح مع إخضاعهما للمراقبة القضائية، ووجه لهما تهمة ابتزاز الملك محمد السادس، بعدما اتصلا بالديوان الملكي وطلبا تسليمهما مليوني أورو من أجل العدول عن نشر كتاب حول الأسرة الملكية، قالا إنه يتضمن معطيات خطيرة.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن القضاء الفرنسي يحكم لفائدة الصحافيين المتهمين بابتزاز الملك و يدين “لوجورنال دو ديمونش” في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري نون بريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي نون بريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا