الارشيف / أخبار عربية / اليوم السابع

الطيران السورى يدمر مقرات لتنظيمات مسلحة والمعارضة توافق على هدنة مؤقتة


أعلن مصدر عسكرى سوري، أن سلاح الجو السورى دمر، صباح اليوم السبت، آليات لمسلحى "جيش الفتح" فى أبو الضهور وكفر سجنة وقضى على 5 مسلحين مما يسمى "جند الأقصى" فى التمانعة بريف إدلب.

ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن المصدر أن الطيران السورى دمر مقرات وآليات لمسلحى "جبهة النصرة" و"داعش" فى تيرمعلة وتلبيسة ومحيط القريتين والبصيرى بريف حمص، وقضى على تجمعات لمسلحى "جيش " فى بلدتى بيت نايم وأوتايا فى الغوطة الشرقية.

من جانبها أبدت فصائل المعارضة السورية، اليوم السبت، موافقتها الأولية على إمكانية التوصل إلى هدنة مؤقتة، فى إطار وساطة توفر ضمانات بشأن حمل روسيا وإيران على وقف القتال.

وأكدت الفصائل المعارضة -فى بيان لها أوردته قناة (سكاى نيوز) الإخبارية، عقب مشاورات أجرتها الهيئة العليا للمفاوضات برئاسة رياض حجاب فى مدينة اسطنبول التركية- ضرورة توقف القتال بصورة متزامنة بين مختلف الأطراف فى آن واحد، وفك الحصار عن مختلف المناطق والمدن، وتأمين وصول المساعدات الإنسانية للمحاصرين.

وشدد البيان على ضرورة إطلاق سراح المعتقلين، خاصة النساء والأطفال، وفق التزام الأمم المتحدة ومجموعة العمل الدولية لدعم سوريا فى اجتماع ميونيخ، الخميس الماضي.

وعقب الاجتماع عبر حجاب عن ارتياحه لتحقيق التوافق بين مختلف فصائل المعارضة على موضوع الهدنة وفق الضوابط التى تم تحديدها، مشككا فى التزام الحكومة السورية وحلفائها بالالتزام بها.
وأوضح أن اجتماعا طارئا سيعقد الاثنين المقبل للهيئة العليا للمفاوضات، لعرض ما تم التوصل إليه على أعضاء الهيئة، والتباحث بشأن الموافقة على الهدنة وتوفر الضمانات اللازمة لنجاحها.

وقال مصدر مقرب من محادثات السلام السورية التى تجرى فى جنيف اليوم "إن المعارضة السورية وافقت على هدنة لمدة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع إذا أوقفت روسيا حملة الضربات الجوية على سوريا".
وأضاف المصدر أن هذه الهدنة ستكون قابلة للتجديد وتدعمها كل الأطراف باستثناء تنظيم داعش.

من جهة أخرى ذكر المرصد السورى لحقوق الإنسان فى بريطانيا، اليوم السبت، إن أربعة عناصر من تنظيم داعش الإرهابى قتلوا فى قصف لطائرات حربية فى ريف دير الزور الغربى فى سوريا.

وعلم نشطاء المرصد السورى لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة، أن أربعة عناصر من تنظيم داعش -أحدهم قيادى سورى الجنسية- ينحدر من ريف دير الزور الغربى وهو الأمير العسكرى لقطاع الحويقة بمدينة دير الزور، قتلوا جراء استهداف سيارة كانوا يستقلونها بقصف طائرات حربية لأماكن فى قرية الحصان بريف دير الزور الغربي.

وأضاف المرصد أن قياديا بارزا فى التنظيم الإرهابى بمدينة الرقة قُتل مع ثلاثة آخرين كانوا برفقته فى السيارة التى استهدفتها طائرات يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي، منتصف ليل الخميس، فى شارع النور بمدينة الرقة، لافتا إلى أن القيادى يحمل الجنسية العراقية.

على جانب آخر، وثق المرصد السورى مقتل 171 شخصا أمس بينهم 51 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و47 مواطنا قتلوا جراء عمليات قصف لطائرات حربية.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن الطيران السورى يدمر مقرات لتنظيمات مسلحة والمعارضة توافق على هدنة مؤقتة في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا