الارشيف / أخبار عربية / اليوم السابع

رئيس البرلمان الإفريقى: السيسى أكد أن عائدة بقوة لإفريقيا

قال رئيس البرلمان الإفريقى روجر نكودو دانج إنه لمس خلال لقائه بالرئيس عبد الفتاح السيسى رغبة جادة من الجانب المصرى نحو تعزيز التعاون مع الدول الإفريقية.

وقال دانج، فى تصريح اليوم /الأربعاء/، إن الرئيس السيسى أكد أن عائدة بقوة لإفريقيا وأنها ستلعب دورًا قياديًا فى تنمية القارة، لافتا أن السيسى اقترح إقامة سوق إفريقية مشتركة مقرها ، وذلك فى إطار توجهها نحو الجنوب من خلال الشراكة مع أشقائها الأفارقة، مضيفًا: "حان الوقت لمصر أن تضطلع بدورها فى البرلمان الإفريقى بعد توقف دام عدة سنوات".

وتقدم دانج بالشكر إلى الرئيس السيسى على دعمه للقضايا الإفريقية، مشيرًا إلى أن اللقاء تناول أهم التحديات التى تواجه القارة، وعلى رأسها مكافحة الإرهاب ودور البرلمان الإفريقى فى هذا الصدد، وكذلك قضايا التغير المناخى والصحة والغذاء.

وأكد دانج أن البرلمان الإفريقى لن يحل محل البرلمانات الوطنية أو الإقليمية، لكنه يهدف إلى معالجة قضايا القارة بصفة عامة وجعلها مكانًا أكثر أمانًا للشعوب، "فبعد سنوات من استقلال الدول الإفريقية من الاستعمار، مازالت القارة تعانى من العديد من المشكلات الاقتصادية؛ منها تصدير المواد الخام وهروب الشباب إلى أوروبا، كما نعانى من خطر الإرهاب الذى أصبح أزمة عامة ولا توجد بلد بمأمن منه".

وأشاد رئيس البرلمان الإفريقى بتجربة الرائدة فى المجال البرلمانى حيث يضم البرلمان المصرى 87 نائبة، وهو ما اعتبره دانج خطوة إيجابية "فمازالت بعض البرلمانات تخلو من تمثيل المرأة وهى مشكلة كبيرة تواجه القارة".

وتهدف زيارة دانج لمصر - والتى تستمر أربعة أيام، والتقى خلالها أمس بالرئيس عبدالفتاح السيسى - إلى بحث دور فى البرلمان الإفريقي، ومناقشة أهم قضايا القارة وتقديم التهنئة للبرلمان المصرى وأعضائه بمناسبة استكمال خارطة الطريق.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن رئيس البرلمان الإفريقى: السيسى أكد أن مصر عائدة بقوة لإفريقيا في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا