الارشيف / أخبار فلسطينية / الوطن

حصاد الجمعة.. ثلاثة شهداء وعشرات الاصابات في الضفة وغزة

رام الله - دنيا الوطن
استشهد ثلاثة شبان وأصيب 16 آخرين على الأقل بالرصاص الحي والمطاطي، إثر جريمتي إعدام نفذتهما قوات الاحتلال في رام الله والقدس، ومواجهات اندلعت في مناطق متفرقة من الضفة الغربية وقطاع غزة، اليوم الجمعة.

وقتلت قوات الاحتلال الشاب محمد أبو خلف (20 عاما) من كفر عقب بدعوى طعنه جنديين في باب العامود بالقدس صباح اليوم، حيث أفاد الصحفي إلياس كرام مراسل فضائية الجزيرة أنه شاهد جنود الاحتلال يطلقون أكثر من 50 رصاصة على الشهيد منها تم إطلاقها بعد إصابته وسقوطه أرضا.

ومع حلول المساء، قتلت قوات الاحتلال الشاب عابد حامد (22 عاما) وهو طالب في جامعة بيرزيت، بعد دهسه جنديين عند المدخل الغربي لبلدته سلواد شرق رام الله، حيث أطلق الجنود الرصاص عليه وامتنعت طواقم الإسعاف عن تقديم العلاج له عند وصولها للموقع.

وبعد جريمة الإعدام الثانية بنحو ساعتين، قتلت قوات الاحتلال الشاب طارق يوسف طقاطقة (21 عاما) من بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم، بعد إطلاق الرصاص عليه خلال مواجهات اندلعت في بلدته بعد عصر اليوم.

وفي ذات السياق، ذكر الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقم الاسعاف تعاملت مع 39 اصابة في مواجهات مع قوات الاحتلال الاسرائيلي في الضفة الغربية.

وأفاد الهلال، أن شابان أصيبا بالرصاص الحي، فيما أصيب 5 مواطنين بالرصاص المغلف بالمطاط، بالاضافة إلى٣٢ اصابة بالغاز المسيل للدموع.

ففي بيت لحم، أفادت المصاد المحلية، بأن أربعة مواطنين أصيبوا بالرصاص الحي خلال مواجهات اندلعت عند مدخل بلدة بيت فجار، مبينا، أن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة من المصابين وأن إصاباتهم وصفت بالخطيرة، قبل أن يتم الإعلان لاحقا عن استشهاد أحدهم وهو الشاب طقاطقة.

وأضافت المصادر، أن فتى أصيب بالرصاص الحي وأصيب عدد آخر بالرصاص المطاطي والاختناق، خلال مواجهات في منطقة مسجد بلال بن رباح عند المدخل الشمالي لبيت لحم.

وفي رام الله، اندلعت مواجهات في قرى خربثا مصباح وبلعين وعند معسكر عوفر غرب المدينة، وقرب مخيم الجلزون شمالا.

واندلعت مواجهات في المنطقة الواصلة بين مستوطنة بيت ايل ومخيم الجلزون ثم امتدت إلى المخيم، حيث أطلق جنود الاحتلال الرصاص الحي، ما تسبب بإصابة فتيين بالرصاص، وإصابة عدد آخر بحالات اختناق.

كما اندلعت مواجهات عند معسكر عوفر، أصيب على إثرها متظاهر بالرصاص الحي ونقل إلى المستشفى لتلقي العلاج، حيث وصفت حالته بأنها مستقرة.

وفي بلعين، اعتدت قوات الاحتلال على المسيرة الأسبوعية ولاحقت المشاركين فيها، ما أدى لإصابة عدد من المتظاهرين بالاختناق إضافة لاختناق صحفيين.

أما في خربثا مصباح، فقد اندلعت المواجهات في ظل استمرار استيلاء قوات الاحتلال على منزلين في القرية، حيث أفادت مصادر محلية بأن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص المطاطي وقنابل الغاز، ما أدى لإصابات بالاختناق.

كما قمعت قوات الاحتلال المسيرة الأسبوعية في كفر قدوم شرق قلقيلية، مستخدمة الرصاص المطاطي وقنابل الصوت وقنابل الغاز، دون أن يبلغ عن إصابات في صفوف المتظاهرين.

أما في قطاع غزة، أصيب سبعة مواطنين برصاص الاحتلال شرق مدينة غزة وشمال القطاع خلال المواجهات التي اندلعت عقب صلاة الجمعة ، وجرى نقلهم إلى المشافي لتلقي العلاج.

وأفادت مصادر طبية أن أربعة إصابات وقعت في شمال قطاع غزة بالقرب من بؤرة أبو سمرة في بيت لاهيا شمال القطاع ، ثلاثة منهم بالرصاص الحي واصابة بالرصاص المطاطي في الرأس، نقلوا على اثرها للمشفى الاندونيسي لتلقي العلاج.

فيما أصيب ثلاثة مواطنين بالقرب من معبر المنطار ( كارني) شرق مدينة غزة، وتم نقلهم لمشفى الشفاء لتلقي العلاج.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن حصاد الجمعة.. ثلاثة شهداء وعشرات الاصابات في الضفة وغزة في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الوطن ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الوطن مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى