الارشيف / أخبار مصرية / اليوم السابع

إطلاق مبادرة " الموبايل من أجل حياة صحية" لمكافحة داء السكّرى غدا

تنظم وزارات البحث العلمى والتعليم العالى، والصحة والسكان، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والثلاث شركات المحلية للاتصالات، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، والاتحاد الدولي للاتصالات، مبادرة قومية جديدة بعنوان " الموبايل من أجل حياة صحية لمكافحة داء السكّري "صحتك فى رسالة"، غدا الثلاثاء بأحد الفنادق الكبرى بالقاهرة.

المبادرة تحت رعاية د. أحمد عماد راضى، وزير الصحة و السكان، و المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، و د. اشرف الشيحي وزير التعليم العالى و البحث العلمى، و د. محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى و التكنولوجيا، بحضور كل من د.هشام الحفناوى عميد معهد السكر، و د.خالد العطار مساعد وزير الاتصالات، و د سعيد شلبي نائب رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا.

كما يضم المؤتمر جميع أعضاء اللجنة القومية لمرض السكر، من ضمنهم د. إبراهيم الإبراشى و د. صلاح الغزالى حرب، وأعضاء مجلس البحوث الطبية بأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا و جمعية روترى و جمعية سكر مظبوط، ونخبة من الأكاديميين المختصين في هذا المجال بجامعات ، و3 شركات الاتصالات المحلية، و شركات الادوية العالمية الكبري و شركات التأمين و ممثلين عن الاتحاد الدولي للاتصالات، وممثلين منظمة الصحة العالمية كهيئات ( أمم متحدة ) و ممثل منظمة الصحة العالمية بجمهورية العربية د. جون جبور.

المبادرة الوطنية، نتاج لشراكة بين وزارات الصحة والسكان، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والتعليم العالي والبحث العلمي، والثلاث شركات المحلية للاتصالات، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، والاتحاد الدولي للاتصالات.

وتهدف مبادرة "صحتك فى رسالة " إلى إنشاء صحية على الأجهزة النقالة مبنية على معارف علمية موثوقة. وتساعد المبادرة الحكومات على استخدام المكونات النقّالة لتعزيز أنشطتها الصحية الوطنية فى الوقاية من الأمراض غير السارية وعوامل الخطر ومعالجتها، وتُسهم على المدى الطويل فى تخفيف عبء الموت المبكِّر والإعاقة و المرض عَبْر تعزيز أنماط الحياة الصحية.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن إطلاق مبادرة "تكنولوجيا الموبايل من أجل حياة صحية" لمكافحة داء السكّرى غدا في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا