الارشيف / أخبار مصرية / اليوم السابع

بحوث البترول: أضفنا وحدات نصف صناعية للاستفادة من الزيت الخام

قال الدكتور أحمد الصباغ، مدير معهد بحوث البترول، إن المعهد قام بإضافة وحدات نصف صناعية، لتطوير مخرجات البحث العلمى، وتعظيم الاستفادة من الزيت الخام، والغاز لتصل جملة الاستثمارات فى الوحدات النصف صناعية إلى 60 مليون جنيه من التمويل الذاتى، ما يحقق مردوداً اقتصاياً على قطاع البترول بما لايقل عن مليار جنيه طبقاً لنظرية تكلفة الفرصة البديلة.

وأضاف الدكتور أحمد الصباغ خلال كلمته فى المؤتمر الدولى التاسع عشر للبترول والثروة المعدنية والتنمية، أن إدارة المعهد تعتبر الباحث الجيد من أجيال الشباب المتتالية أحد المنتجات الرئيسية للمعهد لصناعة جيل من الباحثين يؤمن بمعادلة من المعمل إلى التطبيق، فالمعهد حريص على استمرار دعم قطاع البترول من خلال البحث العلمى التطبيقى فى هذا المجال الحيوى والذى يدعم الاقتصاد الوطنى.

وأوضح مدير معهد بحوث البترول أنه استمرارا لسياسة التطوير المستمر التى ينتهجها المعهد فقد تم تجديد الثقة فى معهد بحوث البترول للعام الثالث على التوالى بشهادات الجودة الشاملة فى الإدارة ISO 9001، جودة المعامل ISO 17025 وISO 14001 فى السلامة والصحة المهنية و18001 شهادة للمحافظة على البيئة.

وتابع أنه بذلك يكون معهد بحوث البترول أول المعاهد البحثية والجامعات المصرية فى الحصول على أربعة شهادات جودة شاملة ومتكاملة لمواكبة التنمية المستدامة القائمة على الفكر والتجويد، مشيرا إلى أنه تم اعتماد مركز تنمية الموارد البشرية والتدريب مركزاً إقليماً على المستوى القومى من قبل المركزى للتنظيم والإدارة.

جدير بالذكر أن المؤتمر بحضور المهندس، أسامة كمال ، وزير البترول الأسبق، والدكتورة نادية زخارى وزير البحث العلمى الأسبق، والمهندس محمد طاهر وكيل أول وزارة البترول نيابة عن وزير البترول المهندس طارق الملا، وبحضور قيادات وزارة البترول ورئيس هيئة البترول المهندس محمد المصرى ورؤساء شركات البترول ومندوبى السفارات العربية.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن بحوث البترول: أضفنا وحدات نصف صناعية للاستفادة من الزيت الخام في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا