الارشيف / أخبار / اليوم السابع

احتدام المنافسة بإيران آخر أيام الدعاية الانتخابية قبيل الصمت الانتخابى


تصل المنافسة الانتخابية إلى ذروتها فى الساعات الأخيرة من آخر أيام الدعاية الانتخابية للاستحقاقين الأهم فى تاريخ إيران، الانتخابات البرلمانية، ومجلس خبراء القيادة، المقرر عقدهما الجمعة المقبلة.

وقالت صيحفة ابتكار أن الوقت القانونى للدعاية الانتخابية ينتهى صباح يوم الخميس الساعة 8 صباحا بتوقيت إيران، واليوم فرصة ذهبية للدعاية للمرشحين لأن التجربة فى إيران تشير إلى أن الناخب يقرر ويثمن المرشح مع بداية العد التنازلى للوقت المتبقى على إجراء الاقتراع.

ويتنافس على عضوية مجلس الشورى (البرلمان) 6 آلاف و 229 مرشحا بينهم 586 امرأة لشغل 290 مقعدا فى البرلمان.

فى المقابل، يتنافس 166 مرشحا من الرجال لشغل 88 مقعدا فى مجلس الخبراء المؤلف من رجال الدين المكلفين خصوصا تعيين المرشد الأعلى، أعلى منصب فى إيران، والذي يتولاه آية الله على خامنئى البالغ من العمر 76 عاما منذ 1989 وفاة الخمينى مؤسس الجمهورية الإسلامية.

وتعد هذه الانتخابات هى الأولى فى إيران منذ التوقيع الاتفاق النووى فى يوليو 2015 مع الدول الكبرى والذى أتاح إنهاء عزلة إيران وعودتها إلى الساحة الدولية مع رفع العقوبات المالية الغربية التى كانت تخنق اقتصادها فى يناير، وعزز الاتفاق شعبية الرئيس روحانى الذى انتخب فى 2013 لأربع سنوات يمكنه أن يترشح مجددا فى نهايته.

ويغيب عن انتخابات مجلس الخبراء حسن الخمينى القريب من الإصلاحيين وحفيد اية الله الخمينى مؤسس الجمهورية الإسلامية، إذ رفض مجلس صيانة الدستور ترشيحه لاعتباره غير متمتع بالأهلية الدينية. استأنف حسن الخمينى الرفض لكنه لم يفلح.

ويخشى النظام من تكرار أحداث العنف وتظاهرات التى شهدتها إيران عام 2009، وخصصت 250 ألف عنصر من قوى الأمن الداخلى و18 مروحية و8 طائرات لتأمين الإنتخابات. وتأمين 53 ألف مركز انتخابى و110 آلاف صندوق اقتراع.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن احتدام المنافسة بإيران آخر أيام الدعاية الانتخابية قبيل الصمت الانتخابى في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا