الارشيف / أخبار / الوطن

وزيرالداخلية للملالي: 20عنصرمن قوات الحرس ومأمور الأمن لكل مركز للإقتراع

رام الله - دنيا الوطن
قام نظام الملالي خوفا من الإحتجاجات الشعبية بنشر قوات الحرس وعناصر الباسيج وقوات الأمن الداخلي القمعية وعناصر المخابرات في الشوارع تحت عنوان تأمين أمن الصناديق ينوي من خلاله خلق أجواء من الرعب والخوف لمنع نشوب مشاعر السخط والكراهية لدى المواطنين. 


و أعلن وزيرالداخلية للملالي «رحماني فضلي» أن أكثر من مليون شخص لديهم واجب توفيرالحماية والأمن لـ 52 ألف مركز للإقتراع. (وكالة قوة القدس الإرهابية- تسنيم -23شباط/ فبراير2016). بتعبير آخريتواجد في كل مركز للإقتراع بشكل متوسط 20شخصا من القوات القمعية. كما أعلن قائد قوى الأمن الداخلي الحرسي «حسين اشتري» سيحضر 250 الفا من قوى الأمن الداخلي في مراكزالإقتراع (الوكالات الحكومية للأنباء-23شباط/ فبراير2016). 

ويكون في العديد من مراكز الإقتراع عدد أفراد الحرس وعناصر الباسيج أكثر من الناخبين. 


وأعلن نائب قائد قوى الأمن الداخلي «اسكندرمومني» استخدام 26من السمتيات و8طائرات خفيفة للسيطرة على مختلف المناطق في يوم الجمعة. 


كما قال حرسي آخرمن قادة قوى الأمن الداخلي «حسن كرمي» ان العناصرالقمعية للنظام خططوا من بداية عام 2015 لتصدي اي تهديد أمني في يوم مهزلة الإنتخابات وأكد أننا منذ فترة طويلة قبل الإنتخابات قمنا برفع استعدادنا القتالي والعملياتي واستعدادات أخرى. 

وفي هذا السياق وضعنا منذ بداية العام الجاري تدريب وحدات أخرى من الأمن الداخلي في جدول الأعمال في عموم ارجاء البلاد.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن وزيرالداخلية للملالي: 20عنصرمن قوات الحرس ومأمور الأمن لكل مركز للإقتراع في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الوطن ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الوطن مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى