الارشيف / أخبار / اليوم السابع

كاميرون: التفاوض على شروط الانسحاب من الاتحاد الأوروبى قد يستمر لعامين


قال رئيس الوزراء البريطانى، ديفيد كاميرون، عصر اليوم ‏الجمعة، إن التفاوض على شروط مغادرة الاتحاد الأوروبى قد يستمر لعامين، فى حالة ‏تصويت البريطانيين على المغادرة، محذرًا من أن ذلك سيخلق مناخًا من الشك يضر ‏اقتصاديًا بالبلاد.‏

وفى كلمته أمام حشد من العاملين فى إحدى الشركات المصنعة للطائرات بالقرب من كارديف ‏فى ويلز، حذر زعيم حزب المحافظين من أن الأمر قد يستغرق عامين أو أكثر للتفاوض على ‏شروط رحيل بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، إذا صوتت البلاد للمغادرة، مضيفًا أن تلك الفترة الضخمة قد تخلق الشكوك وعدم اليقين، وهو ما قد يؤثر ‏اقتصاديًا على البلاد.‏

وأوضح أن نحو 100 ألف فرصة عمل تم خلقها فى ويلز نتيجة لصادرات الاتحاد ‏الأوروبى، مشددًا على أن هذه الفرص معرضة للخطر إذا صوت البريطانيون للمغادرة فى ‏استفتاء يوم 23 يونيو القادم.‏
وقال "ثلاثة ملايين وظيفة فى بلادنا، من بينها 100 ألف فرصة عمل هنا فى ويلز هى ‏بطريقة أو بأخرى تعتمد على التعاملات الأوروبية. أنا لا أعتقد أننا يجب أن تعرض هذه ‏الفرص للخطر".‏

وبسؤاله عن تصريحات زعيم حزب المحافظين الأسبق اللورد مايكل هاورد بأنه من الممكن ‏الحصول على صفقة أفضل من الاتحاد الأوروبى بالتصويت على المغادرة، قال كاميرون "إن ‏ذلك خيال كامل".‏
وأصر رئيس الوزراء على أن الناخبين سيقومون "بخيار واحد وقرار نهائي" يوم 23 يونيو.‏
وأطلق رئيس الوزراء البريطانى الأربعاء الماضى الحملة الرسمية لحزب المحافظين ‏لبقاء ‏البلاد فى الاتحاد الأوروبى تحت اسم "فى أوروبا من أجل بريطانيا".‏

ويقوم كاميرون بجولات فى جميع أنحاء البلاد لإقناع الناخبين بالتصويت للبقاء، حيث ‏سيزور الأسبوع القادم أيرلندا الشمالية فى إطار تلك الجهود.‏

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن كاميرون: التفاوض على شروط الانسحاب من الاتحاد الأوروبى قد يستمر لعامين في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى