الارشيف / أخبار / اليوم السابع

التلجراف: بوتين يرغب فى تدمير الناتو بواسطة الحرب السورية

  • 1/2
  • 2/2

قالت صحيفة التلجراف البريطانية، أن هناك صدام وشيك بين حلف شمال الأطلسى "الناتو"، وروسيا، حيث تسعى الثانية إلى تدمير الأول ووسيلتها فى ذلك ستكون الحرب السورية، مؤكدة أن وقف إطلاق النار لا وجود له على أرض الواقع، وإنما هو مجرد وعود زائفة فى محادثات ميونيخ، لا تمنع أى طرف من الضرب فى أى وقت، بحجة الهجوم على الإرهاب.

وأضافت الصحيفة البريطانية، موضحة أن التوتر يتصاعد بين حلف شمال الأطلسى وفلاديمير بوتين، بدأ بعد أن أسقطت أنقرة طائرة حربية روسية، وأنكر وقتها الرئيس الروسى عبور الطائرة الحدود، واصفا الممارسات التركية بـ" طعنة فى الظهر، سيكون لها عواقب وخيمة".

وأشارت الصحيفة، إلى أنه من بين أسباب تأسيس حلف شمال الأطلسى "الناتو" تشكيل دفاع مشترك عن أوروبا والولايات المتحدة وكندا فى أعقاب الحرب العالمية الثانية، وكبح جماح الاتحاد السوفيتى خلال فترة الحرب الباردة، لذا فلا عجب أبداً من رغبة الرئيس الروسى فى تدمير الناتو بكل الطرق، خاصة فى هذه الفترة الحاسمة.

وبالرغم من أن التعاون بين الناتو وروسيا فى أدنى حالاته، إلا أن كليهما يتعايشان سلميا إذا تعلق الأمر بمعارضة داعش، بالرغم من أن كل طرف يدعم طرفا مختلفا فى الحرب الأهلية السورية.

وقال بوتين اليوم الثلاثاء فى تصريحات صحفية سابقة له: “هل يرغبون فى أن يخدم الناتو داعش؟ نفهم أن كل دولة لديها مصالح إقليمية، ونحن نحترم ذلك، لكننا لن نتسامح مطلقا مع جريمة مثل التى حدثت اليوم".


فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن التلجراف: بوتين يرغب فى تدمير الناتو بواسطة الحرب السورية في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى