الارشيف / أخبار / اليوم السابع

إضرام النيران فى 5 سيارات باسطنبول واشتباكات مع الشرطة بسبب منجم نحاس


قام ملثمون مجهولون بإضرام النار فى خمس سيارات كانت متوقفة على جانب الطريق فى حى "كاغت هانه" بوسط اسطنبول بعد صب البنزين عليها ما أدى احتراقها بالكامل، ثم تمكنوا من الفرار من موقع الحادث .

وذكرت محطة سي.إن.إن.تورك الفضائية اليوم الأربعاء أن قوات الأمن شنت عملية تفتيش ومداهمة لعدد من المنازل فى محاولة لإلقاء القبض على مرتكبى الحادث الذين يعتقد أنهم ينتمون لمنظمة حزب العمال الكردستانى الانفصالية.

وتشن تركيا حملة عسكرية ضد مواقع منظمة حزب العمال الكردستانى بعد أن أعلنت الأخيرة فى 11 يوليو الماضى عن إنهاء وقف إطلاق النار المتفق عليه، والذى أعلن عن سريانه فى عام 2013، بدعوة من زعيم المنظمة السجين، عبدالله أوجلان، كما تشن الطائرات الحربية التركية حملات جوية ضد مواقع المنظمة فى شمالى العراق.

وتدرج كل من والولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبى وتركيا المنظمة على قائمة التنظيمات الإرهابية لديها، وقد تشكلت فى عام 1978 على أسس عرقية تتبع الفكر الماركسي-اللينيني، وبدأت منذ عام 1984 شن عمليات تستهدف قوات الأمن التركية والمواطنين الأتراك.

من ناحية أخرى اشتبكت الشرطة فى شمال شرق تركيا مع مئات النشطاء والسكان المحليين الذين حاولوا منع اقامة منجم للنحاس فى المنطقة ويخشى السكان من أن يدمر المنجم البيئة ويدمر الغابات فى منطقة سيراتيب الجبلية، ضمن محافظة آرتفين التى تقع على ساحل البحر الأسود، والتى تحد جورجيا. استخدم المحتجون العشرات من المركبات ووضعوا حواجز على الطريق فى سيراتيب لمنع شاحنات البناء من الوصول إلى موقع المنجم.

وبدأت الشرطة الأربعاء فى إبعاد المركبات ولليوم الثانى استخدمت قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين. وشوهد بعض المتظاهرين وهم يلقون الحجارة على الشرطة.

من جانبها، قالت وكالة دوغان الإخبارية الخاصة إن أربعة نشطاء على الأقل تم اعتقالهم.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن إضرام النيران فى 5 سيارات باسطنبول واشتباكات مع الشرطة بسبب منجم نحاس في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى