الارشيف / أخبار / اليوم السابع

دهم مقر لحزب الجبهة الوطنية اليمينى المتطرف قرب باريس

قامت الشرطة الفرنسية الأربعاء بعملية دهم لمقر حزب الجبهة الوطنية فى نانتير ضاحية باريس فى إطار تحقيق حول أجور مساعدى نواب لهذا الحزب اليمينى المتطرف فى البرلمان الأوروبى.

وكان منزل الرئيس السابق للحزب جان مارى لوبن استهدف الثلاثاء بعملية دهم فى إطار التحقيق نفسه وكذلك مكتب سكرتيره الخاص جيرالد جيرالد ومنزل خبير سابق فى المحاسبة قريب من الحزب.

وتتعلق الشبهات فى هذا الملف باجور دفعت لعشرين مساعدا لنواب عن الجبهة الوطنية فى البرلمان الاوروبى فى ستراسبورغ، ادرجت اسماؤهم على لوائح اعضاء الحزب ايضا فى بداية التحقيق فى مارس 2015.

وهذا يوحى للمحققين بانهم قاموا بوظائف اخرى لا تتصل بالبرلمان مع استمرار حصولهم على اموال اوروبية.

ودانت الجبهة الوطنية فى بيان الاربعاء عمليات الدهم معتبرة انها "عملية سياسية" يقوم بها الرئيس الفرنسى فرنسوا هولاند ورئيس الوزراء مانويل فالس "بهدف عرقلة ومراقبة وترهيب المعارضة الوطنية".

وكانت رئاسة البرلمان الأوروبى أبلغت منذ مطلع 2015 هيئة مكافحة الاحتيال فى الاتحاد الاوروبى بهذه القضية ونقلت الملف الى القضاء الفرنسى.

وقال البرلمان الأوروبى ان هذه الرواتب "لا يمكن استخدامها فى تمويل عقود مبرمة مع مجموعات سياسية أو أحزاب سياسية".

والهدف الرئيسى للمحققين هو معرفة ما اذا كان حزب الجبهة الوطنية يدفع فعليا مبالغ لكوادره مستخدما أموالا مخصصة للبرلمان الأوروبى عبر توظيفهم بشكل وهمى فى ستراسبورغ.

ويرفض الحزب ارتكابه أى مخالفة.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن دهم مقر لحزب الجبهة الوطنية اليمينى المتطرف قرب باريس في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى