الارشيف / أخبار / اليوم السابع

تبادل تهم الفساد بين المتشددين والإصلاحيين فى الدعاية الانتخابية بإيران

بات صراع الأجنحة والتيارات فى إيران يطغى على المشهد الانتخابى فى طهران، فمع بدء أولى أيام الدعاية الانتخابية لانتخابات البرلمان ومجلس خبراء القيادة، ظهر الصراع بين التيارين المتشدد والمعتدل على صفحات الصحف الإيرانية.

ونشرت صحيفة كيهان المتشددة أمس صورا لرجل الأعمال الإيرانى الذى يحاكم بتهم الفساد فى طهران بابك زنجانى مع الرئيس الإيرانى حسن روحانى ورئيس تشخيص مصلحة النظام هاشمى رفسنجانى، مشيرة إلى أنهما من صنعا الفاسد زنجانى وعليهم أن يخجلا على حد تعبيرها.

فيما ردت اليوم صحيفة آرمان الإصلاحية المقربة من رفسنجانى على التقرير، متسائلة من يجب عليه أن يخجل؟، كما اتهم النائب المتشدد أحمد توكلى حكومة روحانى بالعمل بسرية فى المجال الاقتصادى.

ونقلت الصحيفة عن نائب روحانى الأول جهانجيرى الذى قال يجب على من صنعوا زنجانى وأفقدوا البلاد منصة بترول ومارسوا عمليات الفساد وأسسوا لفساد ممنهج فى البلاد أن يخجلوا.

واعتبرت الصحيفة أن المتشددين والأصوليين يقومون بتشويه حكومة روحانى المعتدلة ورفسنجانى على اعتاب الانتخابات البرلمانية وانتخابات مجلس الخبراء.

واليوم هو أول أيام الدعاية الانتخابية التى ستستمر لـ 8 أيام قبل فتح باب الاقتراع فى 26 فبراير الجارى والتى ستتزامن مع انتخابات مجلس خبراء القيادة.

ويتنافس 6200 مرشحا، من بينهم 586 امرأة ، للفوز بمقاعد البرلمان المكون من 290 عضوا.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن تبادل تهم الفساد بين المتشددين والإصلاحيين فى الدعاية الانتخابية بإيران في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى