الارشيف / أخبار / المغرب اليوم

أطباء بلا حدود تؤكد أن ثلث ضحايا…

دمشق - اليوم

كشفت منظمة “أطباء بلا حدود” الطبية الدولية في بيان، أنه تم توثيق مقتل أكثر من 7 آلاف شخصًا في صفوف المدنيين وإصابة نحو 150 ألفًا بجروح في 2015 في الحرب في سورية، موضحة أن ثلث الضحايا هم من النساء والأطفال.

وأضافت أن هذه المعطيات تستند لبيانات جمعتها من “المستشفيات والعيادات التي تدعمها في شمال غرب وغرب ووسط سورية، والتي يبلغ عددها 70 مرفقًا طبيًا”.

وحذرت “أطباء بلا حدود”من أن المدنيين “يتعرضون لهجمات عنيفة، خاصة مع وجود 1,9 مليون نسمة تحت الحصار وإغلاق الحدود في وجه اللاجئين وعمليات القصف المتفاقمة على المرافق الطبية والمناطق المكتظة بالسكان”.

وقالت رئيسة المنظمة، الدكتورة جوان ليو: “على الرغم من أن البيانات التي جمعناها مفجعة، لكنها ليست سوى صورة من حصيلة أكبر بكثير. فعدد الجرحى والقتلى خارج المرافق المدعومة من قبل المنظمة غير محدد. ومن المرجح أن يكون الوضع الحقيقي أسوء بكثير.”

وتابعت: “كشفت البيانات التي أصدرناها عن تعرض 63 مستشفى وعيادة مدعومة من قبل المنظمة لقصف صاروخي أو مدفعي في 94 حادثا متفرقا في العام 2015، ما أدى إلى تدمير 12 مرفقًا طبيًا ومقتل 23 موظفا من الطواقم الطبية”.

وبحسب “أطباء بلا حدود” فإنه في منطقة دمشق، ” يقدر عدد السكان المحاصرين بنحو مليون ونصف المليون نسمة

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن أطباء بلا حدود تؤكد أن ثلث ضحايا… في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المغرب اليوم ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي المغرب اليوم مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا