الارشيف / فن وثقافة / اليوم السابع

"كإنّك توب" قصيدة لـ"سعيد شحاتة"

أنا عاشقك كأنك توب
كأنّك أول الطالع وآخر حاجة فى المكتوب
كأنّى ذنوب بتستغفر فتغفرها ف هواكى ذنوب
أنا قلبى صبح وياكى قدّ قلوب
............. بقى على قدّك المطلوب
وجايز لو أمرتينى.. أقول لك قلبى صار دبدوب
وأقول لك ناوى لما أتوب أحطّ الساعة ع المكتب وأبوسك وَرد
وأدوس ع النار كأنّى بادوس تراب الأرض
وأردد وِرد روحى ف حضرتك أبيات
أنا اترددت قبلك ليه... وليه انتى اللى م السماوات
وليه قلبك آيات نازلة على قلبى البرىء بالذات
....................
أنا عاشقك كأنّى -وليد بيعشق أمّ-
............ كأنّى وريد وحبّك دمّ
كأنّك سطر شعر جميل
............. كتبته بروح خليّة نحل...
بعد ما نحلها حَمْحَم على الوردات وغنّى وشمّ
أنا عاشقك كأنّك يمّ للعطشان
كأنّك آخر الملكات وأنا السلطان
أنا عاشقك كأنى الجنّه وانتى الفاكهه والرمّان
كأنّى سفينة والربّان عنيكى الطيّبة الدافية
كأنّى بيتين فى دفتر شعر وأنتى الصورة والقافية
كأنّك ضحكتى الصافيه ف أراضى النور
كأنّك فرحه فى عيون البنات الحور
كأنّى الشاعر المبهور بسور عفاريتك المسحور
كأنّى البدر وأنتى ف ساعة الفجرية بدر بدور
أنا عاشقك وانا لمّا أتهبل واعشق -بأكون عصفور-
بأكون معذور إذا صمّمت واترجّيت عنيكى وصُمت
بأكون شاعر إذا اتكمّمت
وأكون أيتها شىء تانى إذا اتسحّب لسانى فى بقى واتكلّمت
أنا اتعلّمت ويّاكى إن أكون تانى
وأقف للريح إذا الريح كلها كانت معاندانى
وادوس ع المستحيل والحلم لو أحلامى مانعانى
-أنا المجنى عليه منّك- وأنا فى عيونك الجانى
وأنا اللى الدنيا فى رحابك ما زالت لسّه واحشانى
واحشنى النوم على دراعك
واحشنى الفرح فوق كتفك وطعم الخوف فى أوجاعك
واحشنى القلب لما القلب يصبح فى الهوى شراعك
ولما بتمشى وتحاول جناين دنيتى تساعك
أنا عاشقك كأنّى مريد فى أتباعك بعمّه وشال
كأنّى نهار غريب الشمس والأحوال
كأنى سؤال مالوش إجابات ولا مضامين
كأنّى غريب بيعشق طيف وماشى بيحسب الفدادين
كأنّك لما أتوه عنّك، شفايفك آخر العناوين
أنا عاشقك كأنّى يمين على عنيكى
كأنّى الورد فى إيديكي
كأنّى بانطلق فيكى
كأنّك قلتى مين ينفع
................. فجادت بيّا حواريكى
ودلّتنى عليكى بدون ما تدّينى الخريطه لقلبك النعناع
أنا عاشقك يا بنت جنينة البنور وجاى م القاع
كإنى سألت كلّ الناس ودلّونى
..................... ومدّونى بخطاوى وساع
كأنّى سألت أحلامك
........................ فكان العشق بالإجماع
وحاسس لمّا حبّيتك بقلبى أوساع
............. وأصبح قدّ قرص الشمس والمعنى
.......................................... بقى يساعنا
أنا قلبى صبح وياكى قدّ قلوب
............. بقى على قدّك المطلوب
وجايز لو أمرتيني.. أقول لك قلبى صار دبدوب
وبطّل لما علّمتيه... يحدّف فى الحاجات بالطوب

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن "كإنّك توب" قصيدة لـ"سعيد شحاتة" في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى