الارشيف / فن وثقافة / اليوم السابع

ننشر توقعات "اليوم السابع" بالفائزين بجوائز الأوسكار فى دورته الـ88

**صراع بين كيت وينسلت ورونى مارا على أفضل ممثلة مساعدة..وبراد بيت يتمنى أن يحصل فيلمه على أفضل فيلم لكنه بعيد عنها

منذ بداية موسم توزيع الجوائز العالمية نجد بعد كل جائزة التوقعات أصبحت أسهل بكثير، فبعد الإعلان عن جوائز الجولدن جولب والبافتا والـsga، نستطيع أن نقدم لعشاق السينما العالمية توقعات بالفائزين بالجائزة الأهم وهى جائزة الأوسكار فى دورته الـ88، والمقرر إقامتها الأحد المقبل على مسرح دولبى، بمدينة لوس لأنجلوس بولاية كاليفورنيا.


حاول النجم العالمى ليوناردو دى كابريو أن يخرج كل قدراته التمثيلية فى فيلمه الجديد the revenant، أملاً منه فى الحصول على جائزة الأوسكار، ويبدو أن النجم يسير فى طريق حلمه بخطوات ثابتة، حيث إنه حصل على جائزة جولدن جلوب وجائزة البافتا عن فئة أفضل ممثل، فضلاً عن حصول الفيلم على أفضل فيلم فى المنافسة على الجائزتين، والمعروف أن هاتين الجائزتين هما المؤشر الأقوى لجوائز الأوسكار، ويعتبر بذلك أن الأوسكار له دون مفر، وإذا فاز أحد المرشحين الأخرين ستكون صدمة للوسط الفنى بأكمله، دى كابريو حصل أيضًا على جائزة الأكاديمية الأسترالية للفنون السينمائية والتلفزيونية، وجائزة اختيار النقاد للأفلام، وCentral Ohio Film Critics Association، وDallas-Fort Worth Film Critics Association Awards،Directors Guild of America, USA، Houston Film Critics Society Awards، وأكثر من 10 جوائز عالمية غيرهم.

ترشح دى كابريو للأوسكار أكثر من مرة لكنه لم يحصل عليها حتى الآن، وحمل فيلم the revenant العديد من المشاهد المؤثرة منها مشهد صراع ليوناردو مع الدب، والذى تم تسريبه مؤخرًا على الإنترنت، ومشهد صراع ليوناردو مع الدب لم يكن المشهد الوحيد المؤثر بأحداث الفيلم، فبعد ذلك الصراع يعثر أصدقاء هيو جلاس "ليوناردو دى كابريو" عليه ليجدوه مخلوع الكتف والقدم، ولديه العديد من الجروح النافذة فى ظهره، وقطع أسفل رقبته، وبعد فقده للوعى يحاول أصدقاؤه إعادة الكتف وخياطة الجروح، ويقررون حمله لاستكمال رحلتهم إلى النجاة، وبعد يومين تقريبًا يقرر صديق جلاس المقرب والذى يقوم بدوره النجم توم هاردى أن يدفن هيو جلاس حيًا للتخلص من عبئه ثم يتركه ويرحل، وبعدها يحاول جلاس النهوض مرة أخرى رغم جروحه لينتقم ممن خانوه.

ليوناردو دى كابريو بالفعل ممثل قوى ولديه قدرة على تقديم شخصيات مختلفة وتاريخه المهنى يحمل جزءًا كبيرًا من أهم أفلام السينما العالمية، لكن الحظ دائمًا يخيب آماله فمنذ عامين بعيدًا عن عدد الترشيحات التى حصل عليها من قبل، رشح دى كابريو لأوسكار أفضل ممثل عن دوره بفيلم The Wolf of Wall Street وهو من أقوى الأفلام التى قدمها النجم، والفيلم ممتع بشكل لا يصدق وقادر على جعل المشاهد لا يغمض عينيه طوال مدة عرضه، فلم يكن أحد يتخيل أن مثل هذا الفيلم لن يقود بطله للحصول على الأوسكار والثقة التى ظهرت على وجه ليوناردو وقتها كانت أكبر دليل على أن الأوسكار على بعد خطوات منه، وجاءت الصدمة وضاعت الأوسكار من بين يده، وهذا ما أدخل النجم فى حالة من الاكتئاب زادت من وزنه وابتعد عن السينما طوال عام 2014، لتعود له القوة من الجديد ويبذل قصارى جهده فى فيلم "The Revenant".

الفيلم مأخوذ عن رواية The Revenant: A Novel of Revenge فى القرن الـ19 ومن إخراج المخرج المكسيكى أليخاندرو جونزاليز إناريتو، ويشارك فى بطولة الفيلم توم هاردى وويل بولتر ولوكاس هاس وبريندان فليتشر وبراد كارتير، وكريستوفر جونيور، وتم تصوير العمل فى الولايات المتحدة الأمريكية وكولومبيا.

كذلك هناك مؤشرات قوية على أن النجمة برى لارسون هى الممثلة التى ستقضى على آمال كل منافسيها وتقتنص الأوسكار هذا العام، ورغم أن كل التوقعات كانت تشير إلى حصول كيت بلانشت أو جنيفير لورانس على جوائز أفضل ممثلة هذا العام، إلا أن برى خيب آمال الجميع بعفويتها التامة ودون قصد ومن خلال أدائها السلسل والساحر والناعم الذى جعلها تحصد أهم جائزتين وهما الجولدن جلوب والبافتا، وهو المؤشر الذى يؤهلها أيضًا للحصول على الأوسكار، وبذلك يكون فيلها room الفيلم الذى جعل هذا العام، عام الحظ والجوائز لبرى لارسون.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن ننشر توقعات "اليوم السابع" بالفائزين بجوائز الأوسكار فى دورته الـ88 في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى