الارشيف / فن وثقافة / اليوم السابع

30 سنة على الدويتو الوحيد "أكيد" بين الكينج وحميد الشاعرى

"بحلم يا صاحبى يكون لنا.. حقيقة صافية فى عمرنا.. بحلم بعالم فيه قلوب.. بريئة دافية تضمنا.. عالم جديد يمكن بعيد لكن أكيد هيكون لنا.. بحلم أشوف الكون عمار.. بدنيا ما تعرف دمار.. بحلم بعالم ليل نهار.. يطرح محبة فى أرضنا.. عالم جديد يمكن بعيد.. لكن أكيد هيكون لنا.. بحلم وبهرب للخيال.. للحب والخير والچمال.. بحلم بعالم مش محال.. يبقى حقيقة فى يدنا.. عالم جديد يمكن بعيد.. لكن أكيد هيكون لنا".. 30 عامًا مرت على كلمات تلك الأغنية التى كتبها عبد الرحمن أبو سنة ولحنها ووزعها حميد الشاعرى.. 30 عامًا على لقاء جمع بين رمزين مؤثرين فى الحركة الفنية الموسيقية وهما الكينج محمد منير ورائد الجيل حميد الشاعرى..30 عامًا على أغنية "أكيد" التى صدرت ضمن ألبوم "أكيد" فى عام 1986، وهو الألبوم الوحيد الذى التقى فيه النجمين فنيا إضافة إلى أغنية "الطريق" التى لحنها الشاعرى للكينج فى ألبوم "إتكلمى" كلمات عبد الرحيم منصور، وأغنية "لولا السهر" للمطربة الكبيرة نجاة والتى غناها منير فى ألبوم "أحمر شفايف" بتوزيع جديد بإشراف الشاعرى وهى من كلمات مرسى جميل عزيز ولحن محمد الموجى.

تولدت هذه الأغنية أثناء جلسة خاصة فى عام 1986 جمعت بين عدد من الفنانين من بينهم محمد منير والشاعر عبد الرحمن أبو سنة وحميد الشاعرى حيث كانت الأغنية نتاج تفاعل مع حدث من أسوأ أحداث التاريخ البشرى الحديث وهو حادث انفجار المفاعل النووى السوفيتى (سابقا) تشيرنوبل، ما أدى إلى تسرب مواد إشعاعية قاتلة، ما زالت أثارها مستمرة حتى يومنا هذا.

لم يتكرر اللقاء ثانية رغم دويتوهات الشاعرى المتعددة مع علاء عبد الخالق وهشام عباس وأميرة وإيهاب توفيق وداليا وفارس وحنان وآخرين، وأيضًا الكينج مع خالد عجاج وأنوشكا وأميرة وغيرهم وآخرها "" مع الفنان الكبير عمرو دياب، فماذا لو اجتمعا مرة أخرى بعد 30 عامًا فى أغنية جديدة ودويتو جديد يحمل سحر المغنى والفن ومزج موسيقى جديد يجمع تاريخ الكينج ومنير.

30 عامًا على ألبوم "أكيد" الذى غناه الشاعرى وقدم فيه 4 دويتوهات، أغنية "أكيد" مع الكينج محمد منير، أغنية "مسيرنا نعود" مع المطربة حنان، أغنية "حبيبة" مع علاء عبد الخالق، أغنية "عايش بيك" مع سوزان، وإجمالى 9 أغنيات تعاون خلالها الشاعرى مع الشعراء عبد الرحمن أبو سنة ومجدى خفاجة وصلاح الشيخ والأخوين المقرى والملحنين بدرى كلباش والأخوين المقرى بالإضافة إلى أغنيات الفلكلور الليبى، أما التوزيع الموسيقى فكان لحميد الشاعرى.

"أكيد" وغيرها من الأغنيات حدث فنى لم يمت بمرور السنوات بل حدث يرغب جمهور نجمين كبار فى تكراره، لأن صناعته بإمضاء الكابو والكينج يعنى خلوده فنيا.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن 30 سنة على الدويتو الوحيد "أكيد" بين الكينج وحميد الشاعرى في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا