الارشيف / فن وثقافة / اليوم السابع

وصول لوحات قضية "التزوير العالمى" لقطاع الفنون التشكيلية لفحصها

علم "اليوم السابع" أن لوحات قضية "التزوير العالمى" وصلت إلى قطاع الفنون التشكيلية لفحصها باستخدام أجهزة القطاع التقنية وذلك لبيان حقيقة تزويرها من عدمه، وأكدت مصادر مطلعة من داخل قطاع الفنون التشكيلية أنه حتى الآن لم يتم فض الحرز الذى يضم تلك اللوحات حتى يتم تشكيل لجنة من كبار المتخصصين فى اللوحات الزيتية والجرافيك ويتم البت فى أمرها، وجار الآن تشكيل هذه اللجنة التى قرر القطاع بأن تكون على مستوى عالٍ من الدقة والاحترافية وذلك لحساسية هذه القضية التى تضم من ضمن المتهمين مدير إدارة الترميم السابق بالقطاع، وقالت المصادر إنه من المحتمل أن يتم الكشف عن أسماء أخرى فى القريب العاجل ربما تكون متورطة فى القضية، وأن إعلان هذه الأسماء سيشكل صدمة كبيرة داخل الأوساط الفنية.

جدير بالذكر أنه تم الإعلان من فترة عن ضبط حوالى 20 لوحة منسوبة لكبار الفنانين العالميين ويعتقد أنها مزورة، وذلك بعد بيعها لأحد الأشخاص، وأشارت تحريات مباحث الأموال العامة إلى أن المتهم الرئيسى فى هذه القضية هو أحمد راضى مدير عام إدارة الترميم السابق بقطاع الفنون التشكيلية وأحد أعضاء لجنة تطوير متحف محمود خليل وحرمه، كما وجهت مباحث الأموال العامة إليه تهمة تزوير أختام وتوقيعات جمعية باسم "جمعية نقاد الفنون التشكيلية" لإيهام الزبائن بأنها لوحات أصلية.

ويشار إلى أن النيابة العامة سبق وأرسلت خطابًا إلى قطاع الفنون التشكيلية برئاسة الدكتور خالد سرور، لتشكيل لجنة فنية من أجل فحص اللوحات، وتكونت اللجنة من 7 أفراد منهم لجنة من أستاذة كلية الفنون الجميلة ولجنة أخرى من أستاذة قطاع الفنون التشكيلية.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن وصول لوحات قضية "التزوير العالمى" لقطاع الفنون التشكيلية لفحصها في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى