الارشيف / فن وثقافة / اليوم السابع

صراع المطربة أحلام والمذيعة رحاب زين الدين على برنامج "الملكة"

"الملكة" اسم برنامج اختاره الإعلامى مصطفى سلامة والمذيعة رحاب زين الدين منذ ما يقرب من سنتين وكانت فكرته تنمو يومًا بعد يوم وكل تفاصيله منذ الإعلان عن انطلاقه موثقة ولكن خلال التجهيز لذلك البرنامج خرجت المطربة أحلام وأعلنت هى الأخرى عن برنامج يحمل نفس العنوان "الملكة" سيذاع على تليفزيون دبى برغم أنه كان له من قبل اسم آخر وهو "حلوميات" والآن يبدو أن البرنامجين سوف يخرجان للنور بنفس الاسم ولكن من سيخرج مبكرًا سيكون له السبق فى التواجد على رأى المثل المصرى القائل "اللى سبأ أكل النبأ".

برنامج "الملكة" الذى من المفترض أن تقدمه الإعلامية الإماراتية رحاب زين الدين يعد أولى فورمات برنامج تليفزيونى يبحث عن ملكة الإبداع والتميز وسيكون فى لجنة تحكيمه المطرب وليد توفيق والفنان مصطفى فهمى وسيسلط الضوء على نماذج نسائية فى أكثر من بيئة عربية.

أما برنامج "الملكة" الذى ستقدمه أحلام فيدور حول منافسة بين أشخاص من أى طبقة اجتماعية أو أى عمر كان يحلم كل منهم بأن يكون أحدهم صديقًا مفضلاً للفنانة الكبيرة أحلام والبرنامج سيتضمن مراحل من تجارب الأداء للمشتركين خلال وسائل الإعلام مثل التلفزيون، والجرائد، والراديو وسيُسمح لجميع الأشخاص فى الوطن العربى أن يشاركوا ويقدموا طلبات ليكونوا جزءًا من البرنامج ”من سيكون صديق أحلام المفضل".

وبعد اختيار الـ20 مشتركًا تبدأ المرحلة الثانية من البرنامج لاختيار أفضل 12 من المشتركين أما المرحلة الثالثة فتبدأ بتصوير الواقع الذى يعيشه المشتركون حيث سيواجهون تحديات مٌعطاة لهم من قبل أحلام تكون عبارة عن اختبار نفسى وذلك لمعرفة قدرة كل شخص على أن يكون صديق أحلام المفضل وسيتم إعطاء الإمتيازات والصلاحيات للشخص أو الأشخاص الذين سيفوزون فى التحديات، الذين لم يتمكنوا من الفوز فسيكون لهم عقاب، أما الذين فشلوا تمامًا فسيتم استقصاؤهم من البرنامج.

فى نهاية كل حلقة سيكون هناك محاورة مناقشة بين أحلام وأسوأ مشتركين، واحد منه سيتم استقصاؤه والآخر سيكمل مشواره فى البرنامج من أجل الوصول للهدف وهو صداقة الملكة أحلام.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن صراع المطربة أحلام والمذيعة رحاب زين الدين على برنامج "الملكة" في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى