الارشيف / فيسبوكيات / نون بريس

بعد عبد الرحمان.. نشطاء يدعون للتضامن مع أستاذ مطرود بسب محاربته للفساد

أحمد اركيبي

وجد أستاذ بسلك التعليم الثانوي بنيابة طاطا نفسه مطرودا من العمل لا لشيء سوى لأنه قام بالتبيلغ عن تزوير النقط و مخالفات أخرى بإحدى الثانويات بمدينة طاطا.

وتعود أطوار القضية المثيرة للجدل إلى إقدام وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني على عزل الأستاذ من عمله، بعدما طلب من المصالح المعنية فتح تحقيق جدي ونزيه حول ما اعتبره “تزويرا” طال نتائج المراقبة المستمرة للتلاميذ التي سلمها بصفته مدرسا لمادة الفيزياء والكيمياء إلى إدارة الثانوية المذكورة، كما طال أيضا الوثائق التي استند عليها قرار العزل.
الأستاذ خالد الشعيري ، قال أنه تقدم بشكاية للنائب الإقليمي بنيابة طاطا ضد التزوير الذي طال بعض نقاط تلامذته، و التي تبين أنها غير التي قام بتسليمها لمدير الثانوية، إلا أن النائب الإقليمي أحاله على مدير المؤسسة أولا لاحترام التسلسل الإداري في التراسل.

اِتّضح للأستاذ بعد اتصاله بمدير المؤسسة أن قضية التزوير تؤرق جميع الأطراف بعد اكتشافها، ليدخل على خط القضية مفتش المادة التي يدرسها الأستاذ، طالبا منه قبول عرض النائب الإقليمي بالانتقال إلى عن طريق الوساطة لدى مدير الأكاديمية و مدير الموارد البشرية بالرباط.

وقد تطورت الأمور بعدها ليجد الأستاذ نفسه يحارب على أكثر من جبهة قبل أن يتم طرده من عمله وطي الملف الذي أزعج جهات بعينها .
الأستاذ المنحدر من مدينة تطوان وبعد نضال طويل حصل على مؤخرا على حكم ابتدائي و استئنافي يقضي بإرجاعه إلى سلك التعليم، لكنه مازال يواجه الرفض من طرف الوزارة المعنية التي تتجاهل لحدود الساعة الحكم القضائي.
وفي علاقة بالموضوع عبر نشطاء فيسبوكيون عن تضامنهم الكامل مع الأستاذ الشعيري الذي يعد بحسبهم فاضحا للفساد الذي ينخر النظام التربوي في بلادنا .

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن بعد عبد الرحمان.. نشطاء يدعون للتضامن مع أستاذ مطرود بسب محاربته للفساد في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري نون بريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي نون بريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا