الارشيف / إقتصاد / اليوم السابع

لمن السيطرة على قطاع الاتصالات.. الحكومة أم الشركات؟

شهد سوق الاتصالات خلال الفترة الماضية نوعا من الشد والجذب بشأن تساؤلات تتعلق "بأيهما يسيطر على قطاع الاتصالات "شركات المحمول الأجنبية أم الدولة ممثلة فى الشركة المصرية للاتصالات؟"، والتى تمتلك بها نحو 80% من أسهمها.

وتؤكد مصادر بالشركة المصرية للاتصالات أن الملكية الأجنبية للسوق تصل إلى نحو 72% فى وضع فريد بالعالم، حيث لا توجد دولة لا تسيطر على سوق المحمول الخاص بها، وأن تأجيل تحول الشركة الوطنية لمشغل متكامل يضع الشركة فى خطر لاسيما فى حال ما تم طرح تراخيص الجيل الرابع من دون حصولها على الرخصة.

وتتجاوز إيرادات سوق الاتصالات المصرى 35 مليار جنيه ونصيب المصرية للاتصالات منها لا يتجاوز 13%، ويقل بسبب انحصار خدمات المصرية للاتصالات فى الصوت والإنترنت الثابت، أما باقى الشركات فتعمل فى كامل مساحة السوق فيما عدا الصوت الثابت والذى تقل إيراداته سنوياً.

وبحسب مسئولى المصرية للاتصالات فإن عدد السكان يتجاوز 90 مليون وشركات المحمول تحقق من هذا السوق إيرادات سنوية تتجاوز 30 مليار جنيه وهامش ربح تلك الشركات يصل إلى حدود 40%، أى أن السوق واعد ومربح للغاية وهو ما تدركه بعض الشركات جيداً بدليل استمرارهم فى هذا السوق وإصرارهم على عدم حصول الشركة المصرية للاتصالات على رخصة محمول.

بينما قالت مصادر بشركات المحمول أن الحكومة تسيطر سيطرة تامة على القطاع وتستحوذ على ربع سوق المحمول من حصتها الرابحة فى فودافون وحصة 20% من اتصالات بنحو 20 مليون عميل من بينهم 18 مليون فى فودافون و6 ملايين باتصالات ، كما تستحوذ على 100% من سوق الارضى وأيضا 100% من خدمات البنية التحتية و90% من البوابة الدولية، لاسيما أن البوابة الخاصة بشركة اتصالات خاصة بعملائها فقط.

وتستحوذ فودافون العالمية على 55% من فودافون ، و"أورانج" الفرنسية على 99% من موبينيل، واتصالات الإمارات على 66% من اتصالات .

وتؤكد شركات المحمول بحسب إحصائياتها أن حجم إيرادات سوق الاتصالات بمصر يصل لما بين 41 و42 مليار جنيه، تستحوذ شركات المحمول على نحو 30 مليار جنيه من هذه النسبة، والباقى يرجع للمصرية للاتصالات، وأن الحديث عن تحويل هذه الأموال للخارج أمر غير صحيح، لاسيما وأنها إيرادات، كما أن صافى الربح يتم توزيع الأرباح وفقا لقرار من المساهمين، وبالنظر لأرباح الشركات بالسوق سنجد أن المصرية للاتصالات هى من تحقق أرباحا وتتبعها فودافون ثم اتصالات بأرباح صغيرة أما موبينيل فقد بدأت العودة للربحية، ما يعنى أن السوق يربح 10% فقط من إيراداته.

وأوضحت الشركات أن الحكومة تمتلك نحو 80% من المصرية لاتصالات، كما توجد نحو 20% مطروحة بالبورصة للمستثمر بها مصريين وعرب وأجانب، كما تمتلك الشركة الوطنية لنحو 45% من فودافون وبالتالى فإن المصرية تستحوذ على ما يقرب من نصف أرباح فودافون، كما تمتلك الحكومة نحو 20% من شركة اتصالات عبر البريد المصرى ما يعنى أن الحكومة تستحوذ على نصف أرباح سوق الاتصالات المصرى.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن لمن السيطرة على قطاع الاتصالات.. الحكومة أم الشركات؟ في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا