الارشيف / رياضة / هسبريس

بونو "يحنّ" إلى الملاعب قبل التفكير في

هسبورت: محمد أمين متبار

الأحد 21 فبراير 2016 - 08:00

أوضح ياسين بونو، حارس فريق سرقسطة الإسباني والمنتخب المغربي، أن مدرب النادي الإسباني وكذا الإصابة التي تعرض لها أبعداه عن الظهور بشكل رسمي رفقة ناديه في المباريات الأخيرة، مشيرا إلى أنه يركز في هذه المرحلة على التعافي من الإصابة واسترجاع رسميته في الفريق قبل التفكير في المغربي.

وأضاف بونو في تصريح خص به "هسبورت" أنه منذ قدوم لويس كاريراس لتدريب الفريق في دجنبر الماضي، وهو يقوم بتغييرات متواصلة على مستوى الخطة أو التشكيلة التي يناقش بها المباريات، مردفا: "قبل ثلاث جولات عمد المدرب إلى استبدالي بزميلي في الفريق، النتائج لم تكن في المستوى رغم أن دفاعنا كان من بين الأبرز في . أنا أحترم اختياراته وأتمنى الأفضل لفريقي".

وأشار بونو إلى أن سرقسطة يتوفر على جمهور كبير وتاريخ عريق، وأي نتائج غير مرضية تصوب ضغطا كبيرا على المسؤولين وكذلك المدرب، "الشيء الذي ينعكس على طريقة لعب الفريق والتشكيلة التي تخوض المباريات، خاصة أن النادي يطمح للعودة إلى دوري الدرجة الأولى الإسباني".

وعن مدى تأثير الإصابة التي تعرض لها، والتي من شأنها إبعاده لأسبوعين عن الميادين، وكذا خروجه من مفكرة المدرب للاعتماد عليه رسميا، على حضوره رفقة الوطني في المباراتين المقبلتين أمام الرأس الأخضر، ذهابا وإيابا، لحساب الجولتين الثالثة والرابعة من تصفيات "الكان"، أوضح بونو أنه لا يشغل نفسه بالمنتخب في الوقت الحالي وأنه يركز على استعادة عافيته ورسميته قبل التفكير في ، الذي يحتاج إلى لاعبين جاهزين، يضيف بونو.

ويحتل سرقسطة المركز التاسع في دوري الدرجة الثانية الإسباني برصيد 37 نقطة، على بعد ست نقاط من المركز الثاني، المؤدي بشكل مباشر إلى القسم الأول، وبنقطتين عن المراكز المؤهلة لخوض مباريات "السد"، علما أنه يتبقى 17 مباراة على نهاية .

* لمزيد من اخبار الرياضة والرياضيّين زوروا Hesport.Com

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن بونو "يحنّ" إلى الملاعب قبل التفكير في المنتخب في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري هسبريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي هسبريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا