الارشيف / صحة / المغرب اليوم

دراسة تُحذّر من الصداع النصفي المصحوب ببقع…

  • 1/2
  • 2/2

واشنطن ـ رولا عيسى

وجدت دراسة حديثة أن الذين يعانون من الصداع النصفي الذي يصاحبه مثل الأضواء الساطعة، والبُقع العمياء أو وخز في الوجه، هم الأكثر عرضة للإصابة بسكتة دماغية التي تنجم عن تجلط . وأوضح الباحثون أن المرضى الذين يعانون من "الصداع النصفي مع هالة الضوء" 2.4 مرة أكثر عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية من أولئك الذين لديهم صداع نصفي دون هالة.


 
وتحدث السكتة الدماغية عندما يسد تجلط الأوعية الدموية، ويقطع تدفق إلى خلايا المخ، وهي الأكثر شيوعا بين السكتات الدماغية النزفية، التي تسبب نزيفًا في المخ. وكجزء من الدراسة، تتبع فريق جامعة كاليفورنيا 13 ألف مريض لمدة 25 عامًا. وأشاروا إلى أن السكتات الدماغية مرتبطة بالصداع النصفي ذو الهالة، الذي غالبا ما تؤثر على الناس الذين تقل أعمارهم عن المريض السكتة الدماغية النموذجي.
 
وبينوا أن السكتة الدماغية في سن مبكرة تعني العجز وفقدان الإنتاجية في وقت مبكر في الحياة، وربما تكون أكثر تأثيرا مما تكون عليه عند كبار السن. وكشف الباحثون أن الذين يعانون من الصداع النصفي والذي يظهر معه هالة من الضوء لثلاث مرات، هم الأكثر عرضة للإصابة بجلطة في القلب، وهذا نوع من السكتة الدماغية الناجمة عن جلطة تتشكل في القلب، ثم تنتقل إلى المخ. كما أنه لم يكن هناك ارتباطا كبيرا بين الصداع النصفي مع الهالة بالسكتة الدماغية الناتجة عن انسداد الشرايين الصغيرة التي تزود إلى هيكل المخ العميق، والمعروفة باسم السكتة الدماغية الجوبية.
 
وقال كبير الباحثين الدكتور سوفيك سين، من جامعة كاليفورنيا، أنه من المعروف أن الصداع النصفي يغير الأوعية الدموية في المخ. إن تزايد حالات السكتات الدماغية الناجمة عن جلطات في القلب أو الأوعية الدموية التي تغذي المخ، تشير إلى أن الصداع النصفي يصيب أيضا الأوعية الدموية في القلب والرقبة.
 
 وأضاف سوفيك أن هذا هو السبب في أنها تؤدي إلى هذه الأنواع الفرعية من السكتة الدماغية. وتابع "إذا كنا نريد منع الناس الذين يعانون من الصداع النصفي مع الهالة، من الإصابة بسكتة دماغية، من المهم أن نعرف ما هي أنواع السكتة الدماغية التي قد يواجهونها ثم توخي الحذر حيال ذلك". وأردف "إذا كان لديك صداع نصفي ذو هالة، تأكد ان يتم تقييم عوامل الخطر السكتة الدماغية عن طريق الطبيب".  وأظهر صندوق الصداع النصفي، ثمانية ملايين شخص في بريطانيا يعانون من الصداع النصفي. كما أن حوالي 20-30% من هؤلاء قد عانوا من تجربة الهالة من قبل، أو أثناء هجمات الصداع النصفي.

 

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن دراسة تُحذّر من الصداع النصفي المصحوب ببقع… في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المغرب اليوم ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي المغرب اليوم مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا