الارشيف / صحة / المغرب اليوم

استخدام المضادات الحيوية قد يؤدي إلى تشويش…

الرباط - اليوم

توصل باحثون أمريكيون إلى أن تناول المضادات الحيوية، خاصة القوية منها التي تكافح العدوى، قد يكون مرتبطا باضطرابات خطيرة في وظائف المخ مثل الهذيان، الذي يسبب التشوش الذهني، ويمكن أن يكون مصحوبا بهلاوس أيضا.

وقال الدكتور شاميك باتاشاريا بجامعة "بوسطن" الأمريكية، إن مرضى الهذيان هم الأكثر عرضة للمعاناة من مضاعفات تناول المضادات الحيوية، خاصة ممن انتقلوا للإقامة في دور رعاية المسنين بدلا من الذهاب إلى المستشفى، فضلا عن كونهم الأكثر عرضة للموت مقارنة بالأشخاص الذين لا يعانون من الهذيان.

وأجريت الدراسة على 54 مجموعة من المضادات الحيوية المختلفة من بين 12 فئة مختلفة من المضادات تتراوح ما بين المضادات الحيوية شائعة الاستخدام مثل "سلفوناميدات" و"سيبروفلوكساسين"، والمضادات الحيوية التي يتم أخذها عن طريق الوريد مثل "سيفيبيم" و"البنسلين".

وأوضح الباحثون أن نحو 47% من مرضى الهلاوس والأوهام، عانى نحو 14% منهم من نوبات صرع، و15% من ارتعاش، و5% فقدوا السيطرة على حركات الجسم.

وعلاوة على ذلك، لجأ الباحثون إلى قياس النشاط الكهربائي للمخ (EEG)، ليتبين وجود نشاط غير طبيعي في نحو 70% من الحالات، ليعاني مايقرب من 25% من مرضى الهذيان من فشل كلوي.

وحددت الدراسة - التي نشرت في دورية "علم الأعصاب" - ثلاثة أنواع من الهذيان وعدد من المشاكل الأخرى في المخ والمتعلقة بأخذ مضادات حيوية.

فقد تم التوصل إلى أن المضادات الحيوية كالبنسلين والسيفالوسبورين ارتبطت بالنوع الثاني من الهذيان، وفي حال ظهور الهذيان بعد أخذ هذه المضادات يجب وقف العلاج فورا لحين توقف الأعراض.

 

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن استخدام المضادات الحيوية قد يؤدي إلى تشويش… في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المغرب اليوم ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي المغرب اليوم مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا