الارشيف / صحة / اليوم السابع

لصحتك وصحة جنينك.. فى استشيرى الطبيب وبلاش تسألى مجرب أو صيدلى

تحاول كل أم تحقيق حلمها فى إنجاب أطفال أصحاء بكل الطرق مستعينة بخبرات السابقين قبل استشارة الطبيب وهى الأفكار الخاطئة المنتشرة فى المجتمع بشكل كبير.

وهو ما يرفضه الدكتور هشام البسطويسى، استشارى النساء والتوليد والعقم بمستشفيات الشرطة، ويعلق عليه قائلاً: "هناك بعض المعتقدات التى ترسخ فى أذهان الفتيات منذ الطفولة ومنها: "اسأل مجرب وما تسألش طبيب، هما جربوا الخلفة قبل منى ويعرفوا اكتر" وغيرها من العبارات التى تجعلهن يلجأن إلى الجيران والأصدقاء قبل الطبيب لطلب الاستشارة فى مشاكلهن الصحية من باب الخبرة السابقة، وهو خطأ كبير يعرض النساء خاصة فى مرحلة الإنجاب للخطر

ويضيف: "كل حمل يختلف عن غيره فليس معنى أن هناك سيدة أنجبت قبل 4 أو 5 مرات أن لديها من الخبرة العلمية التى تؤهلها للتعامل مع مشكلاتها الصحية ومشكلات غيرها دون العودة إلى الطبيب المختص، فكل حمل مختلف عن الآخر، وهناك بعض النساء تلجأن إلى استشارة الصيدلى وكأنه الطبيب وهو خطأ آخر نقع فيه، وأضاف الصيدلى يمكن أن يفيد فى الأحوال الطارئة ولكن لا يعطى تشخيص، فالمعلومة الصحية يجب التعرف عليها من خلال صاحبها حتى تكون مبنية على أسس علمية صحيحة موثوق فيها وهو ما يساعد النساء فى حل مشكلاتهن سريعًا دون ترك أثر سلبى على الصحة، ثم تأتى الحالة متدهورة للطبيب ويكون إنقاذها صعب فى بعض الحالات.

ويشير هشام إلى أن فترة الإنجاب الصحية من عمر 20 حتى 45 سنة فالزواج المبكر للفتاة يضرها صحيًا بنسبة كبيرة خاصة مع فى وقت مبكر أيضًا ونسب الوفاة بين الفتيات اللائى ينجبن مبكرًا قبل سن العشرين كثيرة وتمثل 4 أضعاف نسبة الوفاة الطبيعية بعد سن العشرين.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن لصحتك وصحة جنينك.. فى الحمل استشيرى الطبيب وبلاش تسألى مجرب أو صيدلى في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى