الارشيف / صحة / اليوم السابع

سكرتير الجمعية المصرية لدراسة السمنة: لم نتفق على مثالى لها

قال الدكتور محمد أبو الغيط، سكرتير الجمعية المصرية لدراسة السمنة والأستاذ بكلية طب قصر العينى جامعة ، فى تصريحات لـ "اليوم السابع": حتى الآن لم نصل إلى طريقة مثلى لعلاج السمنة، لأن كل مجال علاجى يظن أن طريقته هى المثلى،ففى حين يعلن الجراحون أن عمليات إزالة السمنة سواء بتكميم أو تغيير المسار هى الأفضل يقرر جراحو المناظير أن بالونة هى الأفضل لعدم استخدام الجراحة فى وضعها بل أن المريض يظل مستيقظ ويعلن خبراء التغذية أن بالطعام الصحى يمكننا التغلب على السمنة ويظن الرياضيين أن المجهود الذى يبذله الفرد يكفى لحرق الدهون الزائدة بالجسم.

وأضاف الدكتور محمد أبو الغيط، على هامش مشاركته فى مؤتمر السمنة والنحافة: يبقى المريض حائر وسط كل هذه الآراء، ومنهم من يجرى التجارب وهناك من يترك نفسه للسمنة، لهذا نحتاج جلوس كل الأطراف للاتفاق على الطريقة المثلى لمواجهة أزمة السمنة فى وهو ما نحاول فعله خلال المؤتمر.
وتابع: نحاول منذ تأسيسنا للجمعية المصرية لدراسة السمنة قبل 14 عاما التعرف على أسباب السمنة وطرق علاجها إضافة إلى جمع الأطباء المهتمين بمجال السمنة الذى يتداخل مع مجالات طبية أخرى وحتى الآن ورغم توفر تخصص التغذية فى كليات الطب لم يولد تخصص للسمنة رغم حاجتنا إليه لمعالجة المرض بشكل أفضل.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن سكرتير الجمعية المصرية لدراسة السمنة: لم نتفق على علاج مثالى لها في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا