الارشيف / صحة / اليوم السابع

مفاجأة.. 3 من كل ألف طفل يولدون بعيوب خلقية يصعب معها تحديد الجنس دون تحليل

قال الدكتور مجدى لولح، أستاذ طب وجراحة الأطفال بجامعة المنوفية، وعضو جمعية جراحى الأطفال المصرية، إن ثلاثة من بين كل ألف طفل يولدون بعيوب خلقية فى مجرى البول ما بين طفيفة وقوية، وتعد هذه العيوب من أعقد ما تواجه الأسر، لأنها تصيبهم بالحيرة فى تحديد طبيعة جنس مواليدهم.
وأوضح د. لولح فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، وجود عدد من الأسباب وراء هذا الخلل بعضها مرتبط بالاستعداد الجينى للطفل أحيانًا أو الأشعة التى تتعرض لها الأم فترة أحيانًا أخرى.

وأشار أستاذ طب وجراحة الأطفال بجامعة المنوفية إلى أن الحل يكون بإخضاع الطفل لفحص كروموسومات وبعدها يتم إصلاح مجرى البول بما يتناسب مع حالته، أى إن كانت فى حقيقتها ولد أو بنت، وذلك من خلال عدد من العمليات الجراحية التى تختلف حسب نوعية وحجم التشوهات الخلقية.

وكانت الدكتورة غادة أنور، مديرة وحدة الغدد الصماء بمستشفى أبو الريش، أكدت وجود ما بين 500 و600 طفل غير معروف الهوية الجنسية رهن المتابعة بالمستشفى، لنفس الأسباب التى ذكرها لولح، مشيرة إلى أن المستشفى تستقبل ما يعادل 10 أطفال شهريًا لا يعرف أهلهم هويتهم الجنسية على وجه الدقة.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن مفاجأة.. 3 من كل ألف طفل يولدون بعيوب خلقية يصعب معها تحديد الجنس دون تحليل في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا