الارشيف / صحة / اليوم السابع

استخدام تقنية جديدة باستخدام النانو للكشف المبكر عن الأمراض

كشف الموقع الإلكترونى لصحيفة "تايمز أوف إنديا" الهندية عن تقنية جديدة تعتمد على النانو وتمتلك قدرة كبيرة فى الكشف عن أخطر الأمراض من خلال فحص الحمض النووى DNA، بعينة من .

وأثبتت الأبحاث قدرة التقنية الجديدة من خلال اختبار وخز الإصبع، فى الكشف عن وجود مرض السرطان وفيروس الإيبولا من عدمهما بجسم الإنسان.
وأشار آدم هول المؤلف الرئيسى للدراسة وأستاذ مساعد الهندسة الطبية الحيوية بالمركز الطبى "ويك" فى ولاية كارولينا الشمالية إلى أن هذه التقنية خطوة أولى لتشخيص أى أمراض بما فيها السرطان وفيروس الإيبولا.

وتابع: رغم أننا فى المراحل الأولى للاكتشاف الجديد، إلا أنه يكفى قدرته فى الكشف على السرطان باستخدام قطرات قليلة من يتم سحبها بوخز بسيط فى الإصبع.

وأوضح التقرير أن التقنية الجديدة - التى تعتمد على استخدام النانو - قادرة على تحديد تسلسل الحمض النووى الموجود ضمن خليط، بلمسة إلكترونية بسيطة، فإذا كان تسلسل الجينات حلزونى مزدوج فهذا يدل بوضوح على وجود مرض ما وإذا غاب التسلسل فهذا يعنى عدم وجود مرض.

وأفاد التقرير، أن التقنيات السابقة فشلت فى تحديد طبيعة الحمض النووى الريبوزى بشكل دقيق ،ولكن بالتقنية الجديدة يمكن فحصه بشكل دقيق ومعرفة الأمراض التى تصيب جسد الإنسان من خلال هذا الفحص.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن استخدام تقنية جديدة باستخدام تكنولوجيا النانو للكشف المبكر عن الأمراض في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا