الارشيف / صحة / اليوم السابع

دراسة تؤكد: أدوية قصور القلب فعالة فى السرطان

كشفت دراسة كندية جديدة، عن بعض الأدوية المستخدمة حاليًا لعلاج أمراض القلب، مثل قصور القلب وعدم انتظام ضربات القلب، لديها قدرة فعالة فى السرطان، وفقًا للموقع الإلكترونى لصحيفة "تايمز أوف إنديا" الهندية .

وقال المؤلف الأول للدراسة "نويل رينال" أستاذ فى جامعة مونتريال فى كندا، إنه تم تحديد اثنتى عشرة عقارا تعمل على تنشيط الجينات الكابحة للورم من خلال الآلية الجينية، مضيفًا أنه ربما يتم التحقق من القدرة العلاجية للأدوية بسهولة، وسيتم توفيرها للمرضى بشكل سريع .

وأوضح أن الآلية الجينية تتحكم فى التعبير الجينى الذى يتحرر بشكل كبير فى الخلايا السرطانية، مشيرًا إلى أنه تم اكتشاف التحكم فى التعبيرات الجينية من خلال استهداف مستويات الكالسيوم داخل الخلايا.

وحسب التقرير، أن كل الأدوية التى تم تحديدها وافقت عليها إدارة الغذاء والدواء (FDA) ، ومنذ استخدام هذه العقاقير وهى آمنة وفعالة وثبتت قدراتها لدى الأشخاص الذين استخدموها.

ووفقا للتقرير فحص الباحثون أكثر من 1100 من العقاقير التى وافقت عليها (FDA) ومن هذا العدد تم اختيار 14 عقارا أعطت نتائج واعدة والتى تم الكشف عنها باستخدام النماذج الخلوية، التى تم إنشاؤها فى مختبر "جان بيبر عيسى " أستاذ فى جامعة تمبل بالولايات المتحدة، ومن بين هذه الأدوية المختارة للتصديق عليها فى أنواع مختلفة من الخلايا السرطانية هى (جليكوزيدات القلب هى أحد الأدوية المستخدمة فى قصور القلب، والمضادات الحيوية، التى لم تكن معروفة سابقا بتأثيرات جينية".

وحسب التقرير أن جميع الأدوية المرشحة لعلاج السرطان، لديها قدرة فى عمل قناة الكالسيوم وتنشيط عنصر أساسى للإنزيمات المضادة للسرطان، ويعتقد الباحثون أن هذه النتائج تمثل أملا جديدا للأطفال المصابين بالأورام القاسية أو المتكررة من سرطان والذين يواجهون صعوبات فى العلاج والشفاء .


فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن دراسة تؤكد: أدوية قصور القلب فعالة فى علاج السرطان في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا