الارشيف / صحة / المغرب اليوم

"الصحة" تحيي اليوم العالمي لمرض السرطان

رام الله – اليوم

قال وزير الصحة الفلسطينية جواد عواد، إن الوزارة أصدرت تعليماتها للإدارات العامة المعنية، للعمل على استراتيجية وطنية تتلاءم مع توصيات منظمة الصحة العالمية.

وأضاف عواد خلال إحياء فعالية اليوم العالمي لمرض السرطان، في رام الله اليوم الإثنين، حيث حمل شعار "أنا أستطيع نحن نستطيع"، أن الوزارة دعمت السياسات التي تعمل على الوقاية من أمراض السرطان، ومن ضمنها برنامج مراقبة الغذاء، والتركيز على جودته، وخلو الأدوية من مسببات الأمراض السرطانية، إضافة الى تعزيز النشاط البدني، وتبني السياسات الدولية لمكافحة .

وأكد أن وزارة الصحة تعتبر مكافحة مرض السرطان من أولوياتها، مشيرا إلى أن فلسطين من أوائل الدول بتحديد نسبة الملح في الخبز ضمن مواصفات فلسطينية، الأمر الذي يساعد في خفض معدل الإصابة بأمراض السرطان وضغط والقلب.

واوضح أن وزارة الصحة انتهجت سياسة الفحص المبكر لسرطان الثدي، وتعمل على انتهاج سياسة الفحص المبكر عن سرطان القولون عند الرجال، مؤكدا على أهمية العمل المشترك مع الوزارات والمؤسسات الأخرى والتي تم العمل معها من خلال برنامج وطني مشترك لمكافحة الأمراض المزمنة.

وعن مركز خالد الحسن لعلاج السرطان وزراعة النخاع أشار عواد إلى أن الرئيس محمود عباس وضع حجر الأساس لأول مركز متخصص لعلاج السرطان وزراعة النخاع، لعلاج هذا المرض الخبيث، كما أنه سيوفر على موازنة الدولة ملايين الدولارات سنويا.

من جانبه، قال مدير مكتب منظمة الصحة العالمية في فلسطين جيرالد روكانشوب، إنه من المتوقع أن يتزايد أعداد المصابين بمرض السرطان بحيث تصل إلى 22 مليون شخص خلال العقدين القادمين، مشيرا إلى أن محاربته مسؤولية فردية وجماعية، من أجل الدفع باتجاه تقليل نسبة الإصابة به.

وأشار إلى التعاون بين وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية في تطبيق الإجراءات الضرورية التي تتعلق بالوقاية من أمراض السرطان والكشف المبكر عنها .

وشملت الفعاليات تقديم محاضرات علمية متخصصة حول مرض السرطان، بالإضافة إلى عرض فيديوهات توضيحية حول سبل الوقاية منه، وعرض للخطط والبرامج الخاصة بالوقاية والتشخيص المبكر والعلاج

 

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن "الصحة" تحيي اليوم العالمي لمرض السرطان في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المغرب اليوم ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي المغرب اليوم مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا