الارشيف / صحة / اليوم السابع

العدوى الميكروبية بالأمعاء والأمراض الجنسية ترفع فرص الإصابة بالسكر

مرض السكر من النوع الثانى يعد من أخطر الأمراض المزمنة على الإطلاق، حيث يصيب ما يزيد على 400 مليون شخص على مستوى العالم، ويسبب مضاعفات صحية كثيرة، خاصةً بالعين والكلى والأعصاب والمناعة.

وكشفت دراسة طبية حديثة أشرف عليها باحثون جامعة كاليفورنيا – لوس أنجلوس الأمريكية مؤخرًا، عن أن الأمراض التى تنتقل بواسطة الجنس كالكلاميديا ترفع خطر الإصابة بمرض السكر بنسبة 82%، كما أشارت النتائج إلى أن العدوى الميكروبية بالأمعاء تزيد فرص الإصابة بالمرض بنسبة 88%.
وأوضحت نتائج الدراسة التى شملت نحو 10 آلاف شخص تم اختيارهم من 50 ولاية أمريكية بأن الإصابة فى مرحلة عمرية سابقة بمرض الجدرى المائى أو الحزام النارى أو أى من العدوى الفيروسية الأخرى ترفع فرص الإصابة بمرض السكر بشكل يماثل فرص الشخص الذى يعانى من ارتفاع الكولسترول بالدم.

وأضافت الدراسة أن الإصابة بالصداع النصفى تحد من خطر السكرى كما لو كان الشخص عمره أقل 29 عامًا، وكذلك تناول أدوية نوبات الهلع والعقاقير المضادة للتشنجات تخفض فرص حدوث المرض، وشدد الباحثون على أن الرسالة الأهم من هذا البحث هو ضرورة أن يحرص الأطباء على تزويد أنفسهم بمعرفة طبية متجددة بشكل دائم.

هذه النتائج نشرتها المجلة الطبية " Journal of Biomedical Informatics".

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن العدوى الميكروبية بالأمعاء والأمراض الجنسية ترفع فرص الإصابة بالسكر في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى