الارشيف / سيدتي / المغرب اليوم

إرشادات في تغذية الرضع والأطفال

تعتمد احتياجات الرضيع من السوائل على والعمر، فمع تقدم العمر تزداد الحاجة إل السوائل. كما يجب على الأم المرضع ان تبتعد عن الكافيين والكحولوالأطعمة المسببة للنفخة أثناء فترة الرضاعة لكي لا تنتقل للرضيع عن طريق الحليب، ويستحب عدم إعطاء الرضيع مشروباتمحلاة بين الوجبات ولا عند النوم، والانتباه إلى عدم تسخين الحليب الصناعي لدرجاتحرارة عالية لئلا يتلف محتواه من الفيتامينات التي تتأثر بالحرارة مثل حمض الفوليك. وينصح بتأخبر إدخالالأطعمة الصلبة حتى الشهر السادس مع الاعتماد على حليب الأم، وإدخال هذه الأطعمةتدريجيا، فمجرد بلوغه عمر 4 أو 6 شهور لا يعني أنه أصبح جاهزا لذلك, وتبدأ عملية نمو وتطور الطفلحركيا وكلاميا بعد 6 أشهر، لذا يتوجب إدخال أطعمة صلبة أكثر بالإضافةللإبقاء على الحليب المتناول، كما يتوجب في هذه المرحلة حث الطفل على الحركة معتوفير الطاقة اللازمة له. ويفضل إعطاء الطفل كمية من السوائل الكافية 125-150مل / كغم ولغاية سنة من عمره.

تبلغ الطاقة اللازمة للطفل في هذه المرحلة حوالي 90-100 سعر حراري / كغم من وزن الطفل والبروتين حوالي 2 غم / كغم من وزنالطفل.

ولابد من التأكد من ظهور علامات لدى الطفل قبل أن نبدأ بادخال الأطعمة الصلبة مثل تضاعف وزن والقدرة على التحكم بحركة الرأس وثباته والجلوس بطريقة صحيحة وكذلك الاستيقاظ بالليل من الجوع بعد أن كان هناك نوم متواصل ومستقر خلال الأيام السابقة، وأخيراً فقدان ردة الفعل اللااراية للسان في طرد الطعام والشراب والأجسام الغريبة.

ويبدأ إدخال الأطعمة الصلبة المسلوقة والمهروسة كالأرز والبطاطا (غير المحلاة أو المبهرة أو المخلوطة معأي شيء آخر)  ثم الخضار ثم الفاكهة، وعلى الأمأن تبدأ بإعطاء الرضيع نصف ملعقة إلى ملعقة منها ثم الزيادة في الكمية حسب الرغبةويفضل إعطاء نوع واحد من الطعام لمدة 3 أيام لملاحظة أي للحساسية تجاه هذاالطعام.

ويمكن تقديم الخضراوات أولاً (كالبازبلاء والجزر والبطاطا والبروكلي) ثم الفواكه المهروسة (كالموز والتفاح والخوخ والمشمش) للطفل من عمر 6-8 شهور، وتستطيع الأم أن تبدأ بهذه الأطعمة مع مراعاة عدم إضافة الملح أو السكر أو أي نوع من المنكهات. ويفضل في البداية أن تتجنب الام خلط هذه الفواكه أو الخضراوات معا و تقديم كل نوع لوحده حتى يتعرف الطفل عليها وعلى الطعم الحقيقي لكل منها ويمكن بعد ذلك تقديم اكثر من نوع ممزوجة معا مع الأخذ بعين الاعتبار احتمالية حدوث تحسس لدى بعض الأطفال في حال تم مزج أكثر من نوع فاكهة او خضار.

ويفضل تأخير إعطاء الحليب المجفف البقري وبياض البيض وعصائر الحمضياتوالشوكولاته والقمح وزبدة الفول السوداني والعسل حتى نهاية العامالأول.

يجب الإبقاء على حليب الأم خلال هذه الفترة وتجنب إعطاء الطفل مشروبات محلاة بكميات كبيرة. ويمكن في هذه الفترة إدخال أغذية صلبة أكثر فمثلاإدخال صفار البيض ما بين الشهر الثامن والتاسع، واللحوم والأجبان مابين الشهرالسابع والثامن، وبحدود الشهر العاشر والثاني عشر يتم إدخال الفاكهة المقشرةوالتوست المجفف والقرشلة والبسكويت.

يجب الانتباه إلى المواد التي يمكن أنتسبب الشردقة كالبوشار والبذور (المكسرات) والفستق والفول السوداني. يجب عدمإدخال الحليب البقري الكامل وغير المعدل إلا بعد إتمام الطفل السنة كاملة ويدخلتدريجيا وأن لا يكون زيادة عن 250 مل. يجب تأخير تقديم بياض البيض لما بعدإتمام السنة وأن يكون إدخاله تدريجيا.

كما أود التنبيه إلى أن شرب الحليبفي الليل يسبب تسوس الأسنان، لذا يجب إطعام الطفل وتنظيف أسنانه قبل النوم، وعدمإعطائه الحليب أثناء نومه. ويفضل تعويد الطفل على الشرب بالكوب ابتداء منالشهر التاسع حتى يسهل فطامه عند إتمام السنة من عمره.

وقد تساعد الأم في تعويد الطفل على عادات صحية وتغذوية فعالة بحيث تساعد الطفل على الاحساس بالشبع والجوع مما يساعد في المستقبل على المحافظة على , إذ ان شهية الطفل ستزداد تدريجيا مع تعوده على الطعام الصلب، لذا من الهام جداً عدم الضغط على الطفل لتناول كميات أكثر أو أقل من حاجته. وعلى الآم ان تتحلى بالصبر في البداية و تختار الأوقات المناسبة لاطعام طفلها, فلا يكون الطفل متعبا أو يشعر بالنعاس أو الضيق, كما انه من الافضل تعويد الطفل على طريقة الجلوس الصحيحة و اطعامه باستخدام الملعقة حتى يتعود عليها.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن إرشادات في تغذية الرضع والأطفال في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المغرب اليوم ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي المغرب اليوم مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا