الارشيف / سيدتي / المغرب اليوم

هل الرضاعة الطبيعية تمنع

هل الرضاعة الطبيعية تمنع حدوث ؟" غالبًا ما يتردد هذا السؤال في ذهن الأمهات الجدد اللاتي يرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية فقط، خاصة خلال فترة انقطاع التي تعقب فترة النفاس، والتي يُطلق عليها البعض "الرضاعة النظيفة".

بشكل عام الرضاعة الطبيعية تجعلك أقل خصوبة، وربما تمنع نزول لمدة قد تصل إلى عام كامل بعد ، ولكن هذا لا يعني أبدًا اعتبار الرضاعة الطبيعية وسيلة مضمونة لمنع ، لأنها قد تفاجئك مرة أو يحدث التبويض فيحدث قبل أن تدركي ذلك.

اقرئي أيضًا: كيف تعرفين أن لبن الرضاعة الطبيعية كافي لطفلك؟

متى تعمل الرضاعة الطبيعية على منع ؟

إذا كنتِ ترضعين طفلك رضاعة طبيعية فقط، على مدار 24 ساعة بمعدل 6 إلى 8 رضعات طويلة للطفل، فإن لن تعاودك مرة أخرى بعد ، قبل مرور 6 أشهر إلى عام على الأكثر.

بمعنى آخر، كلما زاد عدد رضعات طفلك، كلما تأخرت عودة ، بسبب ارتفاع هرمون البرولاكتين (المختص بإفراز اللبن)، الذي يجعل جسمك، وكأنه في حالة حمل مستمرة، بمعنى آخر، هذا الهرمون يقلل من نسبة الخصوبة والإباضة، وبالتالي تقل فرص حدوث بشكل طبيعي.

قد تعمل الرضاعة الطبيعية على منع لمدة 6 أشهر فقط لا أكثر، وتقل فاعلية هذه الوسيلة كلما اعتمد طفلك على الطعام الصلب أو انتظم نومه لأكثر من 6 ساعات دون رضاعة طبيعية.

اقرئي أيضًا: مميزات وعيوب طرق منع المختلفة

ولكن:

الاعتماد على الرضاعة الطبيعية فقط كوسيلة لمنع ، يُعد فكرة غير محبذة وغير مضمونة على الإطلاق، بل يجب استخدام وسيلة مساعدة أخرى كالحبوب أو اللولب أو الواقي الذكري.

على سبيل المثال، تأخر الرضاعة الطبيعية عودة ، ومع ذلك، فالإباضة تحدث قبل نزول دورتك الشهرية الأولى، ما يعني وجود احتمالية حمل في أثناء إرضاع طفلك، دون أن تلاحظي ذلك ودون أن تنزل دورتك الشهرية.

ربما يحدث وتعود خصوبتك لسابق عهدها عندما تقللين عدد الرضعات اليومية لطفلك، في مرحلة إدخال الطعام اللين والصلب مثلًا بعد عمر 6 أشهر أو في حال تقديم رضعات إضافية أو مكمّلة من الحليب الصناعي لطفلك.

إذا كان طفلك يستخدم لهاية أو ببرونة من الأعشاب أيضًا، ويزيد التوقيت بين الرضعات على مدار اليوم أكثر من 4 ساعات بين الرضعة الواحدة.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن هل الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المغرب اليوم ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي المغرب اليوم مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا