الارشيف / سيدتي / المغرب اليوم

تعرَف على بيت المصممة الداخلية البريطانية بعد…

لندن ـ كاتيا حداد

تعرض المصممة الداخلية لشركة "ساوث بانك بلاس" فيونا نايلور، شقتها الجميلة في كليركينويل التي عاشت فيها مع شريكها وأبنائها الثلاثة منذ عام 1992، التي تقع في مبنى شُيَد في الخمسينات بإطار من الصلب. وأعادت فيونا الشقة من الصفر بالطريقة التي تراها مناسبة، فهي تعمل مصممة وشريكها يعمل مصور، وركز الاثنان على الضوء والمساحة والصوت حتى وصلوا الى أفضل نتائج.
 
وأصبح لديهما تيارًا مذهلًا من الضوء الذي يصل حتى منتصف الغرفة ويساعد على خلق مساحة هادئة وسلمية وخلقا مساحة يمكن أن تستوعب أي نوع من الأثاث، وليست مساحة تفرض على الانسان شكلا معينا. وتهتم فيونا بالاكسسوارت المنزلية كثيرا ولديها مجموعة من المجسمات المميزة مثل تمثال طيني ليهوذا الاسخربوطي الذي اشترته من الكلية الملكية للفنون، وتقول عنه " انه يجسد الخيانة والذنب تماما".
 
وتحتفظ بلعبة "ليغو" بناها ابنها الأكبر منذ أن كان يبلغ من العمر سبعة أعوام على شكل طير وتعرضها كإكسسوار في المنزل، وتعرض بجانبها حصان جلدي ورثته عن جدتها الكبرى وتسميه "ستانلي"، فيما تعتبر أفضل كرسي في صالونها هو الأريكة الجلدية أيمز المريحة.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن تعرَف على بيت المصممة الداخلية البريطانية بعد… في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المغرب اليوم ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي المغرب اليوم مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا