الارشيف / تكنولوجيا / اليوم السابع

العالم ينتفض لمواجهة زيكا.. تنتج سجادا والبرازيل تستعين بطائرات بدون طيار

قلق وخوف يسود العالم أجمع بعد ظهور فيروس زيكا الخطير وانتشاره فى عدد من دول العالم، وولادة عدد من الأطفال المشوهين بسبب هذا المرض اللعين الذى يغتال البراءة والطفولة، والذى لم يتوصل العلماء والأطباء حول العالم للعلاج للقضاء عليه حتى الآن، لكن هناك عدد من الإجراءات التى تحاول عدد من الدول اتخاذها لوقف هذا الاجتياح الشرس.
ومع انتشار المرض اللعين فى البرازيل وإصابته مئات من السيدات الحوامل لهذا الفيروس، يسعى العلماء لمساعدة البرازيل للحد من انتشاره، كما تحاول الحكومة البرازيلية اتخاذ جميع الاجراءات اللازمة التى يمكنها الحد من انتقال البعوضة الناقلة لفيروس زيكا، حيث كشفت اليوم عن استعانتها بمجموعة من الطائرات بدون طيار لمعرفة الأماكن الأكثر عرضة لانتشار الفيروس للسيطرة عليها، أملاً فى إنقاذ الأرواح.
وتوصل مجموعة من العلماء الأمريكيين إلى تطوير بعوض معدل وراثيا يمكنه القضاء على البعوضة الناقلة لفيروس زيكا، فى محاولة لتدميرها بوسيلة متطورة، إذ سيدعم هذا البعوض بجين مقاوم، يورثه لنسله ما يساهم فى وجود هذا الجين المقاوم فى أكبر قدر من البعوض، والذى يعطى الإنسان مناعة عند لدغه.
كشفت العديد من التقارير العالمية عن أن تعد بيئة خصبة لانتشار فيروس زيكا الخطير، ما قد يدمر أجيالا كاملة ويتسبب فى المزيد من الخسائر فى الأرواح، وفى محاولة لاتخاذ الاجراءات الوقائية، أعلن المركز القومى للبحوث عن ابتكار نوع جديد من الأقمشة الذى يمكنه الحد من انتشار البعوض خوفًا من بعوضة زيكا الخطيرة، إذ يمكن استخدام هذه الأقمشة لتصميم ستائر وسجاد توضع فى أرجاء المنزل المختلفة لطرد البعوض، بالإضافة إلى إمكانية تطويعه لتصنيع ملابس تحمى الإنسان من الحشرات بشكل عام.
فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن العالم ينتفض لمواجهة زيكا.. مصر تنتج سجادا والبرازيل تستعين بطائرات بدون طيار في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا