الارشيف / تكنولوجيا / اليوم السابع

ارتفاع غير مسبوق فى مستوى البحر لأول مرة منذ3000 عام و600 مليون شخص فى خطر

كشفت أحدث الأبحاث أن مستويات سطح البحر فى العالم ارتفعت خلال القرن العشرين بشكل أسرع، مما كانت عليه منذ أكثر 2700 عام، وهذا يعود إلى ظاهرة الاحتباس الحرارى، فأوضح علماء المناخ أن إذا لم ترتفع درجة حرارة الأرض، كان منسوب مياه البحر انخفض فى السنوات الـ100 الماضية، ولكن بفعل السخونة الشديدة التى مر بها الكوكب زادت مستويات سطح البحر بمعدل 14 سم (5.5in) بين عامى 1900 و2000، ومن المتوقع أن مستويات البحار فى جميع أنحاء العالم ستكون فى طريقها إلى الارتفاع بنسبة تتراوح بين واحد إلى أربعة أقدام بحلول نهاية هذا القرن الحالى، وهذا الأمر سيكون الأخطر فى تاريخ البشرية وسيؤدى إلى كوارث بالغة إن لم يتم العمل على خفض انبعاثات الغازات الدفيئة.

ووفقا لموقع "ميرور" البريطانى فحتى إذا عملت الدول بشكل مستمر من أجل تحقيق الأهداف الطموحة التى تم الاتفاق عليها فى قمة المناخ بباريس عام 2015 لن يتم إنقاذ الموقف بشكل كامل، لأن من المتوقع أن يرتفع مستوى سطح البحر بمقدار قدمين.

وتم نشر بحثين من الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا فى دورية الأكاديمية الوطنية للعلوم، وكلا منهم يستخدم إحصائيات جديدة لتقييم اتجاهات مستوى سطح البحر، ووجد فريق الولايات المتحدة الذى يرأسه الدكتور "روبرت كوب أدى" من جامعة روتجرز، أن تحليل البيانات الخاص بمجموعة من المؤشرات الجيولوجية لما يقرب من 3000 سنة أثبت أن مستويات البحار فى العالم انخفضت بنسبة حوالى ثلاث بوصات بين عامى 1000 و1400، والذى يتزامن مع مرحلة تبريد الكواكب، فى المقابل، درجات الحرارة فى العالم اليوم حوالى 1درجة أعلى مما كان عليه فى أواخر القرن الـ19 وهو ما أدى إلى ارتفاع مستوى البحر، أما فى القرن العشرين فكان ارتفاع درجة الحرارة غير عادى وكان الارتفاع على مدى العقدين الماضيين أسرع بكثير من أى وقت منذ 3000 عام كامل.

أما الدراسة الألمانية فاتبعت شكل جديد للتنبؤ جديد بين الحسابات القائمة على الفيزياء والتغيرات مثل ذوبان الغطاء الجليدى والتوسع الناجم عن حرارة مياه البحر، وسجلت البيانات أنه سيكون هناك ارتفاع من بين 1.7 و4.3 قدم اذا استمر العالم فى الاعتماد بشكل كبير على الوقود الأحفورى.

جدير بالذكر أن أكثر من 600 مليون شخص يعيشون فى المناطق الساحلية معرضون للخطر، وتقع ثلثى المدن التى يبلغ عدد سكانها أكثر من خمسة ملايين فى هذه المناطق، وتقدر وكالة حماية البيئة فى الولايات المتحدة أن 26000 كيلو متر مربع من الأراضى سيضيع إذا ارتفعت مستويات البحار فى العالم بمعدل اثنين قدم فقط.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن ارتفاع غير مسبوق فى مستوى البحر لأول مرة منذ3000 عام و600 مليون شخص فى خطر في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى