الارشيف / تكنولوجيا / اليوم السابع

4 مكاسب يحققها داعش من فيس بوك وتويتر.. التواصل ونشر التطرف وبيع الأسلحة

يعتمد التنظيم الإرهابى داعش الأكثر تطرفًا فى العالم، على التكنولوجيا بشكل كبير خاصة مواقع التواصل الاجتماعى التى نجح فى تطويعها لتخدم مصالحه الخاصة وتزيد من شعبيته حول العالم، وعلى الرغم من الملاحقات التى يقوم بها المسئولون عن تلك المواقع لأعضاء التنظيم الإرهابى إلا أنه يعود مرة أخرى لاستخدامها بشكل أو آخر، وعلى مدار السنوات الماضية تمكنت جماعة داعش من تحقيق مكاسب عديدة من مواقع شهيرة مثل فيس بوك وتويتر، ونرصد لك أهم تلك المكاسب فيما يلى.
عندما ظهر تنظيم داعش الإرهابى فى البداية لم يكن له الشعبية والشهرة التى يتمتع بها الآن، ولكن مواقع التواصل الاجتماعى ساهمت بشكل كبير فى نشر الدعوات الإرهابية والأفكار المخالفة للسلام، وأصبح لهم أنصار يدافعون عنها من مختلف دول العالم.
تمكن التنظيم الإرهابى من استخدام فيس بوك وتويتر بحرفية شديدة من أجل تجنيد مزيد من الأفراد وإقناعهم بالانضمام إليهم أو القيام بأعمال إرهابية فى بلادهم، ولم يكن من المناطق العربية فقط بل أنهم تواصلوا مع أشخاص من الدول الأوروبية.
مؤخرًا تم اكتشاف صفحات على "فيس بوك" يستخدمها تنظيم داعش الإرهابى فى بيع مجموعة من الأسلحة المتطورة وبأسعار مرتفعة من أجل أن تحقق لهم دخل كبير، ولكن بمجرد الإبلاغ عن تلك الصفحات قام فيس بوك بإغلاقها.
يوجد على فيس بوك ميزة "الجروبات" الخاصة التى يمنع أى شخص من الدخول إليها إلا بأمر المسئول عنها ويستخدم أعضاء داعش هذه المجموعات من أجل التواصل معًا بشكل سرى ويستخدمون أسماء مزيفة وصور غير مثيرة للشك.
- داعش تتوعد رؤساء فيس بوك وتويتر بالقتل: "سنمحوكم من على وجه الأرض"
فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن 4 مكاسب يحققها داعش من فيس بوك وتويتر.. التواصل ونشر التطرف وبيع الأسلحة في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى