الارشيف / غير مصنف / المغرب اليوم

الخفافيش حاضنة لـ100 فيروس قاتل للبشر من…

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

لندن ـ ماريا طبراني

كشف الباحثون للمرة الأولى أن الخفافيش يمكنها حمل أشد الأمراض فتكًا في العالم من دون الإصابة بها، وأنها على عكس البشر لديها جهاز مناعة مفرط النشاط يعمل طوال الوقت وليس فقط في حالة العدوى مثل البشر، إذ تعد الحاضن الطبيعي لأكثر من 100 فيروس وكثير منها قاتل للبشر، منها فيروس "إيبولا" الفتّاك.

المغرب اليوم - الخفافيش حاضنة لـ100 فيروس قاتل للبشر من دون الإصابة بها

وأكد العلماء أن الخفاش مصدر لأمراض أخرى مثل  متلازمة الالتهاب الرئوي في الشرق الأوسط وفيروس هيندرا، وقد أصيب بحيرة من كيفية حمل الخفافيش الفيروسات من دون الإصابة بها، واكتشف الباحثون في دراسة جديدة أن الخفافيش تمتلك عددًا منخفضًا من البروتينات التي تدعى إنترفيرون، والتي تلعب دورًا أساسيًّا في المناعي لدى هذه المخلوقات عن البشر، ويساعد الإنترفيرون على زيادة استجابة المناعة الفطرية لدى الخفافيش حتي في حالة عدم الإصابة، ما يعتقد أنه يساعد هذه الحيوانات على عدم الإصابة بهذه الأمراض.

المغرب اليوم - الخفافيش حاضنة لـ100 فيروس قاتل للبشر من دون الإصابة بها

ويسبب وجود مثل هذه الاستجابة المناعية الثابتة في الثدييات الأخرى  ضررًا على الأنسجة ما يؤدي إلى أمراض مناعة ذاتية شديدة مثل المفاصل، وذكرت أستاذ المناعة في الكومنولث العلمية ومنظمة البحوث الصناعية في أستراليا، الدكتورة ميشيل بيكر، أنه على عكس البشر والفئران التي يتم تفعيل جهاز المناعة لديهم فقط استجابة للعدوى يعمل الإنترفيرون في الخفافيش باستمرار، ما يجعلها تدافع ضد الأمراض طوال الوقت، ويعد نظام المناعة الدائم في الثدييات الأخرى أمرًا خطيرًا بالنسبة إلى الأنسجة والخلايا لكنه يعمل في وئام داخل الخفافيش.

المغرب اليوم - الخفافيش حاضنة لـ100 فيروس قاتل للبشر من دون الإصابة بها

وتم تتبع نوع من الخفافيش يعرف بـ"الخفاش من دون ذيل" ووجد أنه مصدر لوباء إيبولا غرب أفريقيا، ويعتقد أنه يستقر في شجرة بالقرب من قرية في غينيا ويدعى "ميليندو"، وأن الفيروس المسؤول عن مرض الالتهاب الرئوي الحاد والذي تسبب في 774 حالة وفاة حول العالم في الفترة من 2012 وحتى 2013 وجد في "خفاش حدوة الحصان الصيني"، ووجدت أيضًا فيروسات ميرس وهيندرا القاتلة للخيول والبشر في الخفافيش.

وفحصت الدكتورة بيكر وفريقها الجينات والجهاز المناعي لخفاش الثعلب الأسترالي والذي ارتبط بفيروس هيندرا، مشيرة إلى أن نتائج الدراسة الجديدة يمكن أن تكشف طرقًا جديدة لحماية البشر، مضيفة: عندما يرصد جسمنا كائنًا غريبًا مثل البكتيريا أو الفيروسات يتم تفعيل مجموعة من الاستجابات المناعية المعروفة باسم المناعة الفطرية، وركزنا في دراستنا على المناعة الفطرية للخفافيش لاسيما الإنترفيرون لمعرفة كيفية استجابة الخفافيش لغزو الفيروسات، ومن المثير للاهتمام اكتشاف أن الخفافيش لديها فقط ثلاثة من الإنترفيرون، والتي تمثل فقط الربع من الإنترفيرون الموجود لدى البشر.

وتابعت بيكر: واكتشفنا القدرة الفريدة للخفافيش للسيطرة على العدوى الفيروسية التي تكون قاتلة بالنسبة إلى البشر من خلال عدد أقل من الإنترفيرون، وإذا استطعنا توجيه الاستجابات المناعية في الأنواع الأخرى لتتصرف بطريقة مشابهة للخفافيش يمكننا تقليل معدل الوفيات المرتبط بمرض مثل إيبولا.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن الخفافيش حاضنة لـ100 فيروس قاتل للبشر من… في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري المغرب اليوم ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي المغرب اليوم مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا